Accessibility links

logo-print

الأمن المصري يعتقل اثنين من صحافيي قناة #الجزيرة


صحافيو الجزيرة المعتقلون في مصر

صحافيو الجزيرة المعتقلون في مصر

أوقف جهاز الأمن الوطني في مصر صحافيين في قناة الجزيرة الفضائية أحدهما أسترالي والثاني مصري، يشتبه بأنهما "بثا شائعات وأخبار مغلوطة" تضر "بالأمن الداخلي"، كما أعلنت وزارة الداخلية المصرية في بيان يوم الاثنين.
وأكدت الجزيرة توقيف الصحافيين وأوضحت أن الشرطة المصرية تعتقل أيضا إثنين آخرين من موظفيها.
وقال بيان الداخلية المصرية "في إطار متابعة نشاط عناصر تنظيم الإخوان الإرهابي، وردت معلومات لجهاز الأمن الوطني بقيام أحد عناصر التنظيم باستخدام جناحين بأحد فنادق القاهرة وعقد لقاءات تنظيمية مع عدد من عناصر التنظيم بها".
وأضاف البيان أن الرجل "اتخذ الجناحين كمركز إعلامي وللبث المباشر للأخبار التي تضر الأمن الداخلي وبث الشائعات والأخبار المغلوطة لقناة الجزيرة القطرية دون الحصول على موافقات الجهات المعنية"، وأكد أن "أجهزة الأمن تمكنت من ضبط المذكور وآخر استرالي الجنسية يعمل بقناة الجزيرة القطرية".
وتابع البيان أن الأمن المصري "ضبط بحوزتهما العديد من كاميرات الفيديو والتصوير الفوتوغرافي ووحدتين للمونتاج وجهازين للبث المباشر وعددا من المطبوعات التنظيمية والتحريضية وأخرى خاصة بإضراب الطلبة عن دخول امتحانات الجامعات".
ولم يكشف البيان اسمي الصحافيين. لكن قناة الجزيرة الناطقة بالإنكليزية قالت إنهما مدير المكتب محمد عادل فهمي والأسترالي بيتر غريست. وأوضحت أنهما محتجزان مع المنتج محمد باهر والمصور محمد فوزي.
وغريست صحافي سابق في البي بي سي حصل في 2011 على جائزة بيبادي لفيلم وثائقي عن الصومال. أما فهمي الذي عمل للسي ان ان فهو صحافي معروف في القاهرة ولا علاقات معروفة له مع جماعة الإخوان المسلمين.
وقالت لجنة حماية الصحافيين إن مصر تحتل المرتبة الثالثة بعد سوريا والعراق بين الدول الأكثر خطورة للصحافيين. وأضافت الهيئة "في أوج وضع من الاستقطاب السياسي الحاد الذي أدى إلى أعمال عنف في الشوارع، وتدهورت الأمور بشكل كبير بالنسبة للصحافيين في مصر"، مشيرة إلى مقتل ستة صحافيين بينهم ثلاثة خلال يوم الرابع عشر من آب/أغسطس الماضي وحده.
وأضافت أنها أحصت منذ 1992 مقتل عشرة صحافيين في مصر "بينهم تسعة منذ بدء التظاهرات المعارضة للحكومة" مطلع 2011.

وتنوعت ردود الأفعال على موقع التواصل الإجتماعي تويتر عقب الإعلان عن القبض على مراسلي الجزيرة، هذا جانب منها




XS
SM
MD
LG