Accessibility links

logo-print

الجزائر: تقرير الخارجية الأميركية حول حقوق الإنسان يحوي مغالطات


عناصر من قوات الأمن الجزائري

عناصر من قوات الأمن الجزائري

انتقد فاروق قسطنطيني رئيس اللجنة الاستشارية لحماية حقوق الإنسان التابعة لرئاسة الجمهورية في الجزائر ما ورد في تقرير الخارجية الأميركية حول الاتجار في البشر، معتبرا أن المعلومات الواردة في التقرير لا أساس لها من الصحة.

ودافع قسنطيني عن التشريعات الجزائرية التي تكافح الاتجار وتهريب البشر وممارسة العبودية، وقال "هذه التشريعات تستند لنصوص القوانين الدولية ذات الصلة"، وليست مناقضة لها.

وحمل قسطنطيني أشخاصا وجهات لم يسمها المسؤولية عن "المغالطات" الواردة في تقرير حقوق الإنسان الصادر عن الخارجية الأميركية.

وكان تقرير لحقوق الإنسان أصدرته الخارجية الأميركية أبقى الجزائر للعام الخامس على التوالي ضمن القائمة السوداء في مجال الاتجار بالبشر:

المزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" مروان الوناس من الجزائر:

المصدر: راديو سوا

XS
SM
MD
LG