Accessibility links

logo-print

رئيس الحكومة الأسبق يعلن ترشحه للانتخابات الرئاسية بالجزائر


 رئيس الحكومة الجزائري الأسبق علي بن فليس الأحد في مؤتمر صحافي لإعلان ترشحه للانتخابات الرئاسية المقررة في 17 نيسان/أبريل

رئيس الحكومة الجزائري الأسبق علي بن فليس الأحد في مؤتمر صحافي لإعلان ترشحه للانتخابات الرئاسية المقررة في 17 نيسان/أبريل

رئيس الحكومة الأسبق يعلن ترشحه للانتخابات الرئاسية بالجزائر

أعلن رئيس الحكومة الجزائري الأسبق علي بن فليس الأحد ترشحه للانتخابات الرئاسية المقررة في 17 نيسان/أبريل بعد عشر سنوات من انسحابه من الحياة السياسية إثر هزيمته في انتخابات 2004 أمام الرئيس عبد العزيز بوتفليقة.

وقال علي بن فليس أمام الصحافيين وجمع من مسانديه "بشرف وتصميم وقناعة وتواضع واطمئنان نفس، قررت الترشح للانتخابات الرئاسية لعام 2014".

وأضاف "إني على كامل الاستعداد لأحداث التحولات التي تحتاجها الجزائر بفضل خبرتي وتصميمي".

وأكد بن فليس أنه يريد التعاون مع الجزائريين لتحقيق مشروع وبرنامج طموح من أجل الجزائر.

وتحدث بن فليس، المحامي ووزير العدل الاسبق ايضا، مطولا عن العدالة واستقلال القضاء في خطاب اعلان ترشحه الذي دام حوالي ساعة ونصف.

وكان بن فليس ثاني رئيس حكومة(2000-2003) يعينه الرئيس عبد العزيز بوتفليقة في ولايته الرئاسية الأولى، لكنه ما فتئ أن عبر عن نيته في أن يصبح الحاكم الأول للبلاد بالترشح ضد بوتفليقة في 2004.
وأصيب بن فليس (71 سنة) بإحباط كبير بعد إعلان نتائج الانتخابات ليس لان الرئيس بوتفليقة فاز بها فقط وانما للنتيجية التي حققها والتي لم تتجاوز 6,4 بالمئة مقابل 85 بالمئة لبوتفليقة، ما جعله ينسحب من الساحة السياسية.

وحدد الرئيس بوتفليقة تاريخ 17 نيسان/أبريل لإجراء الانتخابات الرئاسية، لكنه لم يحدد حتى الآن موقفه من الترشح إليها رغم ترشيحه من قبل حزبه جبهة التحرير الوطني.

ولا يكفي بن فليس إعلان الترشح بل عليه جمع ستين ألف توقيع من المواطنين المسجلين في القوائم الانتخابية أو 600 توقيع من المنتخبين في المجالس المحلية أو البرلمان.
XS
SM
MD
LG