Accessibility links

logo-print

فرار 400 مدني إلى مناطق سيطرة القوات النظامية في حلب


قوات نظامية سورية في حلب

قوات نظامية سورية في حلب

فر أكثر من 400 مدني ليل السبت من الأحياء التي تسيطر عليها الفصائل المعارضة في مدينة حلب إلى مناطق تحت سيطرة القوات النظامية تزامنا مع سيطرة الأخيرة على حي استراتيجي.

وقال مدير المرصد السوري لحقوق النسان رامي عبد الرحمن الأحد إن أكثر من 400 مدني من سكان حيي الحيدرية والشعار في شرق حلب، توجهوا ليلا إلى مساكن هنانو، أثناء تقدم القوات النظامية فيها.

وأوضح أن القوات النظامية نقلتهم ليلا إلى مناطق سيطرتها شمال حلب وتحديدا الشيخ نجار، قبل أن يصل قسم منهم صباح الأحد إلى الأحياء الغربية في المدينة.

وتمكنت القوات النظامية السبت من السيطرة بالكامل على حي مساكن هنانو الاستراتيجي، بعد أسبوع من الاشتباكات العنيفة مع الفصائل المعارضة.

واستأنفت القوات النظامية في 15 تشرين الثاني/نوفمبر حملة عسكرية ضد الأحياء الشرقية في مدينة حلب، بهدف استعادة السيطرة عليها.

ودفعت الاشتباكات العنيفة في الأيام الأخيرة عشرات من العائلات إلى النزوح من مناطق الاشتباك إلى أحياء أخرى تحت سيطرة الفصائل المقاتلة.

وتتهم القوات النظامية الفصائل المعارضة بمنع المدنيين من الخروج من الأحياء الشرقية واستخدامهم كـ"دروع بشرية".

ويعيش أكثر من 250 ألف شخص محاصرين في الأحياء الشرقية في ظل ظروف معيشية صعبة.

وتخوض القوات النظامية الأحد معارك عنيفة على أطراف حيي الصاخور والحيدرية المتاخمين لمساكن هنانو، وفق المرصد السوري.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG