Accessibility links

قتلى بقصف في حلب واشتباكات في محيط مبنى المخابرات الجوية


مخلفات غارات جوية قرب حلب -أرشيف

مخلفات غارات جوية قرب حلب -أرشيف

لقي 18 شخصا على الأقل مصرعهم جراء قصف جوي في حي قاضي عسكر الذي يخضع لسيطرة قوات المعارضة السورية في مدينة حلب الخميس، وذلك فيما تخوض القوات النظامية ومجموعات معارضة لها معارك في محيط مبنى المخابرات الجوية في المدينة.

وأفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان بأن مقاتلات تابعة للقوات النظامية ألقت براميل متفجرة قرب منطقة يقصدها أهل الحي لبيع وشراء المحروقات، ما أدى إلى احتراق جثث بعض القتلى الـ18.

وأضاف المرصد أن عدد القتلى مرشح للارتفاع بسبب وجود جرحى في حالة حرجة، وأنباء عن قتلى آخرين ومفقودين.

اشتباكات قرب مبنى المخابرات

ويأتي هذا فيما اندلعت اشتباكات عنيفة بين القوات النظامية من جهة وقوات المعارضة من جهة أخرى، في حي جمعية الزهراء شمال غرب مدينة حلب، حيث مقر المخابرات الجوية.
ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مصدر عسكري سوري، القول إن المعارك بدأت بعد أن قصفت القوات النظامية مواقع للمعارضين في المدينة، ما أوقع عددا من القتلى والجرحى في صفوف المعارضة.

وأكد المرصد السوري اندلاع اشتباكات في محيط المبنى.

وتأتي هذه الاشتباكات غداة هجوم استهدف محيط مبنى المخابرات الجوية الأربعاء وتفجير نفق في مكان قريب من المبنى، تلته اشتباكات عنيفة، لم يتمكن خلالها المهاجمون من اقتحام المبنى.

وتتقاسم السيطرة على مدينة حلب القوات النظامية في الغرب وقوات المعارضة في الشرق.

وتزامنت الاشتباكات مع زيارة لبعثة من الأمم المتحدة في إطار المساعي لتطبيق خطة الموفد الدولي ستافان دي ميستورا لتجميد القتال في حلب.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG