Accessibility links

logo-print

الصدر يعتبر القوات الأميركية المنتشرة في العراق 'هدفا'


مقتدى الصدر

مقتدى الصدر

قال زعيم التيار الصدري في العراق مقتدى الصدر إن القوات الأميركية التي تقدم الدعم والتدريب والمشورة للقوات العراقية التي تحارب تنظيم الدولة الإسلامية داعش ستكون "هدفا".

وجاء ذلك في معرض رد الصدر على رسالة من أحد مؤيديه الذي طلب معرفة موقفه من قرار الولايات المتحدة إرسال قوات إضافية إلى العراق قبيل معركة استعادة الموصل من قبضة داعش. وكتب الصدر وفق نسخة للرسالة والرد نشرت على الإنترنت "إنهم هدف لنا".

ولم يعط الصدر توضيحا حول رده هذا واكتفى بالكلمات الثلاث فقط.

وكان وزير الدفاع الأميركي آشتون كارتر قد أعلن قبل أسبوع خلال زيارة إلى بغداد أن بلاده سترسل 560 جنديا إضافيا إلى العراق للمساعدة في القتال ضد داعش مع الاستعداد لعملية استعادة الموصل.

تجدر الإشارة إلى أن آلاف الجنود الأميركيين ينتشرون في العراق في إطار الحرب على التنظيم المتشدد.

ويذكر أن مليشيا جيش المهدي التابعة للصدر خاضت معارك شرسة ضد الجيش الأميركي في بغداد والنجف بعد حرب 2003. وتشارك قوات شعبية موالية للصدر تحمل اسم "سرايا السلام" حاليا، في القتال ضد داعش، لكن أبرز المهام التي أوكلت إليها هي الدفاع عن ضريح الإمامين العسكريين في سامراء وبعض المواقع الدينية.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG