Accessibility links

28 دولة مستعدة لاستقبال مئة ألف لاجئ سوري


لاجئون سوريون في طرابلس شمال لبنان، أرشيف

لاجئون سوريون في طرابلس شمال لبنان، أرشيف

أعلن رئيس المفوضية العليا للاجئين التابعة للأمم المتحدة أنطونيو غوتييريس الثلاثاء استعداد المجتمع الدولي استقبال أكثر من مئة ألف لاجئ سوري من أصل ثلاثة ملايين منتشرين حاليا في دول مجاورة لسورية.

وقال غوتييريس في تصريح صحافي "عبرت اليوم 28 دولة عن تضامنها مع اللاجئين السوريين ومع الدول الخمس المحاذية لسورية التي تستقبلهم، ما سيتيح استقبال أكثر من 100 الف لاجئ" سوري.

وبسبب تزايد أعداد اللاجئين، وضعت بعض الدول قيودا على استقبال المزيد منهم، وناشدت المجتمع الدولي المساعدة.

استئناف المساعدات

في غضون ذلك، استأنف برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة تقديم المساعدات الغذائية لنحو مليون و700 ألف لاجئ سوري في الأردن وتركيا والعراق ومصر بعد تلقيه تبرعات.

وكان البرنامج قد بين في وقت سابق أنه مضطر لوقف المساعدات بسبب نفاد الأموال المطلوبة لصرف بطاقات إلكترونية تسمح للاجئين شراء الغذاء.

وأوضح يوم الثلاثاء أن حملة أطلقها للتبرعات تمكنت من جمع حوالي 80 مليون دولار، ما يسمح بتوزيع حوالي 30 دولارا لكل فرد أسرة بحلول منتصف الشهر الجاري.

وقالت مديرة برنامج الأغذية العالمي أرثارين كازين في بيان لها إن "تدفق الدعم في مثل هذه الفترة القصيرة لم يسبق له مثيل".

وأضاف البيان أن المنح الحكومية مثلت الجزء الأكبر من الأموال بينما قدم الأفراد ومانحون من القطاع الخاص في 158 دولة مليون و800 ألف دولار.

وقال لاجئون سوريون، توقفت عنهم المساعدات الغذائية، إنهم لن يتمكنوا بمفردهم من إطعام أنفسهم أو تعليم أطفالهم أو تدفئة خيامهم في الشتاء الذي تصل درجات الحرارة فيه إلى التجمد.

المصدر: رويترز

XS
SM
MD
LG