Accessibility links

logo-print

الخرطوم تسمح بممرات إنسانية لمتضرري الحرب في جنوب السودان


نساء من جنوب السودان يتسلمن حصة من المساعدات الغذائية الدولية. أرشيف

نساء من جنوب السودان يتسلمن حصة من المساعدات الغذائية الدولية. أرشيف

سمحت السلطات السودانية بتوفير ممرات آمنة لإيصال المساعدات الغذائية لمتضرري الحرب في جنوب السودان.

وأفادت مراسلة "راديو سوا" من الخرطوم آمنة سليمان بأن برنامج الغذاء العالمي رحب بالسماح بهذه الممرات الإنسانية التي سيمر من خلالها حوالي 63 ألف طن من المساعدات الغذائية.

وتوقع المتحدث باسم المكتب الإعلامي للأمم المتحدة بالخرطوم شاكر يحيى أن يستفيد من هذه المساعدات حوالي 444 ألف شخص من سكان الولايات الشمالية المتاخمة للسودان.

وقال إنها سوف تصل إلى هذه المناطق في القريب العاجل مع استكمال الترتيبات الضرورية لذلك.

التفاصيل مع آمنة سلميان:

وقد حذرت الأمم المتحدة من أن الأزمة الغذائية الحالية في البلاد "هي الأسوأ في العالم" ويمكن أن تتحول إلى مجاعة في حال استمر النزاع.

وأعلن البيت الأبيض عن تخصيص الولايات المتحدة 180 مليون دولار إضافية لمواجهة الأزمة الإنسانية هناك، ليبلغ إجمالي المساعدات المقدمة من واشنطن إلى اللاجئين والنازحين بسبب النزاع في جنوب السودان إلى 636 مليون دولار.

وسقط آلاف الأشخاص ونزح أكثر من مليون ونصف مليون شخص من منازلهم بسبب ذلك النزاع الذي اندلع في 15 كانون الأول/ديسمبر 2013 داخل الجيش.

وبالرغم من التوصل لاتفاقين لوقف إطلاق النار في كانون الثاني/يناير ومطلع آيار/مايو، فإن المعارك لا تزال مستمرة.

وقالت منظمة "أبحاث النزاعات المسلحة" إن شحنات أسلحة بملايين الدولارات تدفقت على جنوب السودان منذ اندلاع الحرب، وأشارت إلى أن دولا تلعب دورا في عملية السلام متورطة في تدفق هذه الأسلحة.

المصدر: "راديو سوا" ووكالات

XS
SM
MD
LG