Accessibility links

مبعوث أميركي يلتقي كرزاي لمناقشة مفاوضات السلام مع طالبان


حامد كرزاي

حامد كرزاي

أعلن مسؤول أفغاني كبير أن المبعوث الأميركي الخاص لأفغانستان وباكستان جيمس دوبينز سيجري اليوم الاثنين في كابل محادثات مع الرئيس الأفغاني حامد كرزاي حول مفاوضات السلام مع حركة طالبان.

وتأتي زيارة دوبينز في أجواء من التوتر بين كابل وواشنطن بعد الافتتاح الرسمي الثلاثاء الماضي لمكتب تمثيل سياسي لحركة طالبان في العاصمة القطرية.

ولم يستحسن كرزاي إرسال واشنطن مبعوثين إلى الدوحة بعد ساعات من فتح المكتب الذي يحتج على شرعيته.

وتراجعت واشنطن إثر ذلك وقال وزير خارجيتها جون كيري السبت أثناء زيارة للدوحة، إن الولايات المتحدة ليست مستعدة بعد للقاء مبعوثي طالبان.

ويمكن أن يهدئ اللقاء بين دوبينز وكرزاي الوضع ويدفع كابل التي هددت بمقاطعة أي مفاوضات في الدوحة، إلى إعادة النظر في موقفها، كما قال اسماعيل قاسميار المسؤول الكبير في المجلس الأعلى للسلم، وهو هيئة حكومية أنشأها كرزاي في محاولة لضم طالبان إلى عملية سلام.

وأضاف قاسميار "سنعرف المزيد بعد المقابلة ويمكن أن نقرر إرسال أو عدم إرسال وفدنا إلى قطر".

وكان دوبينز قد تولى بعض المناصب الصعبة إذ سبق له العمل في كوسوفو عام 2001، ورفع العلم الأميركي على السفارة الأميركية في كابل بعد الإطاحة بطالبان نهاية 2001.

وعمل دوبينز أيضا مبعوثا خاصا لأفغانستان في ظل إدارة الرئيس السابق جورج بوش، ومثل بلاده في مؤتمر بون في ديسمبر/كانون الأول 2001 الذي ساهم في إرساء حكومة أفغانية جديدة برئاسة كرزاي بعد الإطاحة بطالبان.
XS
SM
MD
LG