Accessibility links

كرزاي يبحث في واشنطن مستقبل التواجد العسكري الأميركي في أفغانستان


الرئيس باراك أوباما ونظيره الأفغاني حامد كرزاي، أرشيف

الرئيس باراك أوباما ونظيره الأفغاني حامد كرزاي، أرشيف

توجه الرئيس الافغاني حامد كرزاي يوم الاثنين إلى الولايات المتحدة لاجراء محادثات مع نظيره الأميركي باراك اوباما حول مستقبل أفغانستان بعد انتهاء المهمة القتالية لجنود حلف شمال الأطلسي بعد 2014.

وقالت الرئاسة الافغانية إن "الرئيس كرزاي سيجري محادثات منفصلة مع الرئيس باراك اوباما ومسؤولين أميركيين كبار حول ملفات أساسية".

وأضافت أن المحادثات ستتركز على الأمن والانتقال السياسي والاقتصادي ودعم وتعزيز قوات الأمن الأفغانية والمفاوضات مع متمردي طالبان والاتفاق الأمني بين واشنطن وكابل.

وبحسب مسؤولين أفغان فقد يتم خلال الزيارة التي تستمر ثلاثة ايام اتخاذ قرار حول عدد الجنود الأميركيين الذين سينشرون في أفغانستان بعد المهمة القتالية لحلف شمال الاطلسي التي تنتهي في نهاية 2014.

ويظل تحديد عدد الجنود الأميركيين الذين سينتشرون في أفغانستان بعد 2014 أمرا حاسما للتأكد من تدريب قوات الامن الافغانية التي ستحل محل حلف الاطلسي على خطوط جبهة الحرب ضد حركة طالبان في حال عدم التوصل لاتفاق سلام.

وتنشر الولايات المتحدة حاليا 66 الف جندي في مهمة قتالية تابعة لحلف الاطلسي في افغانستان وتامل في الاحتفاظ بقواعد عسكرية ورجال في هذا البلد بعد 2014.
XS
SM
MD
LG