Accessibility links

عباس: لا مانع من وجود علاقات طيبة مع إيران


محمد مرسي يستقبل محمود عباس

محمد مرسي يستقبل محمود عباس

قال رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس يوم الخميس إن السلطة "ليس لديها مانع من أن تكون علاقتها مع إيران طيبة".

وأضاف عباس في تصريحات للصحافيين عقب استقبال الرئيس المصري محمد مرسي له في القاهرة، أنهما تطرقا خلال اللقاء للزيارة التي قام بها مرسي إلى إيران للمشاركة في قمة عدم الانحياز.

وتابع عباس قائلا "أننا شعب محتل ونتحدث مع الجميع وليس لدينا سر نخفيه، ومن ثم ليس هناك مانع من وجود علاقة طيبة مع إيران ومع مختلف دول العالم".

وأضاف عباس أن "مرسى أكد له دعم مصر لجهود المصالحة الفلسطينية ورفع المعاناة التي يتعرض لها الشعب الفلسطيني إلى جانب مساندة جهود توجه الفلسطينيين إلى الأمم المتحدة للحصول على عضويتها".

وقال إنه "استعرض مع مرسي الأوضاع الداخلية على الساحة الفلسطينية خاصة الاقتصادية والاجتماعية بما في ذلك ارتفاع الأسعار"، مشيرا إلى أنه "مع مطالب الشعب الفلسطيني بزيادة الرواتب ولكن لا توجد حاليا موارد كافية أو إمكانية للسيطرة على الأسعار".

وفيما يتعلق بالمصالحة الفلسطينية قال عباس إن "الفصائل الفلسطينية متفقة على كل الخطوات التي من شأنها الوصول إلى المصالحة وتحقيق الديموقراطية" مشيرا إلى أن "السلطة لا تفرق بين حركتي حماس وفتح".

وأضاف "إننا نريد إجراء انتخابات لمجلس تشريعي ومجلس وطني ورئيس للسلطة مع تحديد موعد لهذه الانتخابات"، مطالبا في الوقت ذاته "بسرعة تسجيل الناخبين في غزة الذين يصل عددهم إلى 300 ألف ناخب".

يذكر أن الرئاسة المصرية شهدت انفتاحا على حركة حماس التي تدير قطاع غزة منذ تولي محمد مرسي الرئاسة في يونيو/ حزيران الماضي، حيث التقى مرسي مؤخرا رئيس المكتب السياسي لحركة حماس خالد مشعل ورئيس حكومة حماس المقالة إسماعيل هنية.

وأكدت مصر في أكثر من مناسبة أنها لا تفرق بين الفلسطينيين، على ما يبدو لتبديد أي مخاوف من محاباة مرسي، الذي ينتمي إلى جماعة الإخوان المسلمين، لحركة حماس التي تنتمي للجماعة ذاتها.
XS
SM
MD
LG