Accessibility links

logo-print

اليمن.. قوات هادي تفرض سيطرتها على لحج


قوات موالية للرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي

قوات موالية للرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي

سيطرت القوات الموالية للرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي على محافظة لحج بأكملها الأربعاء، لتنحصر سيطرة الحوثيين والقوات الموالية لهم على ثلاث محافظات جنوبية، حسبما أكد متحدث عسكري يمني.

وأضاف المتحدث إن قوات هادي تسيطر على مساحات واسعة من تعز، وتستعد لاقتحام محافظة أبين، كما تحاصر الحوثيين الذين انسحبوا من الحوطة ومن قاعدة العند في لحج.

وذكرت مصادر محلية في تعز أن طائرات التحالف بقيادة السعودية شنت سلسلة غارات على مواقع للمسلحين الحوثيين، بينها إدارة أمن المحافظة.

وتحدثت وسائل إعلام يمنية عن حصول القوات الموالية لعبد ربه منصور هادي في تعز على دعم عسكري من عدن يتمثل في دبابات ومدرعات حديثة.

وعلى الحدود اليمنية السعودية، اندلعت عمليات قصف متبادلة بين الحوثيين والقوات السعودية، في حين نفذت طائرات التحالف الاربعاء سلسلة غارات جوية على مدينة حرب الحدودية، بعد يومين على منشورات ألقتها طائرات التحالف تطالب من تبقى من سكان المدينة بمغادرتها.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في صنعاء عرفات مدابش:

إسقاط أباتشي (11:20 بتوقيت غرينيتش)

أفاد مراسل قناة "الحرة" في صنعاء نقلا عن مصدر عسكري موال للحوثيين، بسقوط مروحية قتالية سعودية من طراز أباتشي في منطقة حرض الحدودية. وقالت وسائل اعلام سعودية، إن المروحية هبطت اضطراريا بسبب خلل فني.

قال الحوثيون إنهم أسقطوا المروحية خلال اشتباكات مع القوات السعودية في المناطق الحدودية. ونقلت قناة المسيرة التابعة للحوثيين عن مصدر عسكري، القول إن المروحية اسقطت بصاروخ أرض-جو.

وقالت وسائل إعلام سعودية نقلا عن مصادر عسكرية سعودية من جانبها، إن المروحية هبطت قرب منفذ الطوال بين السعودية واليمن بسبب خلل فني، وكان على متنها أربعة عسكريين أصيبوا بجروح طفيفة.

وأظهر مقطع فيديو وصور نشرت على تويتر المروحية بعد هبوطها:

وأفاد مراسل قناة "الحرة"، نقلا عن مصدر عسكري موال للحوثيين، بأن المنطقة الحدودية تشهد تبادلا للقصف الصاروخي وتوغلات للحوثيين وحلفائهم باتجاه المواقع العسكرية السعودية بمناطق جيزان، ونجران وعسير.

تقدم قوات هادي (9:26 بتوقيت غرينيتش)

واصلت القوات الموالية للحكومة اليمنية تحقيق التقدم في عدة مناطق من محافظات البلاد، لا سيما في لحج وأبين، حيث تدور اشتباكات عنيفة مع المسلحين الحوثيين والقوات الموالية لهم.

وأفاد شهود عيان بأن المقاتلين المؤيدين للرئيس عبد ربه منصور هادي، نجحوا في استعادة السيطرة على مدينة الحوطة، مركز محافظة لحج، إضافة إلى أكثر من 10 بلدات مجاورة، وذلك بعد يوم على استعادة السيطرة على قاعدة العند الجوية الاستراتيجية.

غير أن الحوثيين نفوا أي تقدم للقوات الموالية للحكومة المعترف بها دوليا في لحج وأبين.

مراقبون عرب

وعلى الصعيد السياسي، قالت الأمم المتحدة إن الجامعة العربية مستعدة لإرسال مراقبين إلى اليمن في حال التوصل إلى اتفاق لوقف إطلاق النار بين الجانبين.

وأوضح المتحدث باسم المنظمة الدولية أحمد فوزي، أن إعلان موقف الجامعة جاء بعيد لقاء أمينها العام نبيل العربي بمبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن إسماعيل ولد شيخ أحمد في القاهرة.

وعلق الأمين العام للمعهد اليمني لتنمية الديمقراطية أحمد الصوفي على موقف الجامعة، بالقول إن حجم النزاع اليمني أكبر من قدرات الجامعة العربية، بسبب تداخل عوامل كثيرة في هذا النزاع:

وتتعرض قوات الحوثيين لعمليات قصف ينفذها تحالف عربي تقوده السعودية منذ أربعة أشهر.

وأسفرت الضربات الجوية والمعارك بين الأطراف المتنازعة السلطة عن مقتل أكثر من أربعة آلاف شخص واندلاع كارثة إنسانية نتيجة تفشي الأمراض والجوع ونقص الغذاء.

المصدر: راديو سوا/ قناة الحرة/ وكالات

XS
SM
MD
LG