Accessibility links

الاتحاد الأوروبي يدعو للتحقيق في فضيحة فولكسفاغن


المجموعة الألمانية العملاقة فولكسفاغن

المجموعة الألمانية العملاقة فولكسفاغن

دعا الاتحاد الأوروبي الخميس الدول الأعضاء إلى إجراء تحقيقات بينما أعلن مصرف سويدي كبير مقاطعته لأسهم المجموعة الألمانية العملاقة فولكسفاغن، مع استمرار تداعيات الفضيحة المتعلقة بسيارات فولكسفاغن المزودة بمحركات الديزل.​

فقد طلبت المفوضية الأوروبية من الدول الأعضاء في الاتحاد إجراء "التحقيقات اللازمة على المستوى الوطني" بعد الكشف عن غش لفولكسفاغن في اختبارات مكافحة التلوث.

وقالت في بيان إنها "تدعو كل الدول الأعضاء إلى إجراء التحقيقات اللازمة على المستوى الوطني وتقديم تقارير"، داعية إلى عدم التسامح مع الغش وتطبيق تشريعات الاتحاد الأوروبي بشكل صارم.

وعلى الإثر أعلنت هيئة ترخيص السيارات البريطانية المنظمة للقطاع التحقيق مع شركات صناعة السيارات للتأكد من التزامها بالمعايير، وإجراء فحوصات مخبرية عند الضرورة ومقارنتها مع الانبعاثات التي تصدرها السيارات على الطريق.

المجموعة تتكبد خسائر كبيرة

وشككت مجلة أوتوبيلد الأسبوعية التي تصدرها صحيفة بيلد في أداء شركة "بي إم دبليو"، مؤكدة أن أحد موديلات سياراتها يتجاوز الحدود الأوروبية لانبعاثات الغاز وهو ما أثر على أسهم هذه الشركة في البورصة. وسارعت بي إم دبليو إلى نفي أي تلاعب وأكدت أنها "تحترم المعايير المطبقة في كل الدول".

وارتفع سهم فولكسفاغن الذي خسر ثلث قيمته منذ مطلع الأسبوع فيما يعادل أكثر من عشرين مليار يورو من رأس المال في البورصة بنسبة 2.42 بالمئة. إلا أنه تراجع بعد إعلان أكبر مصرف في شمال أوروبا "نورديا" وقف تعامله بأسهم المجموعة.

ومع ذلك تأمل فولكسفاغن في بدء مرحلة جديدة مع استقالة رئيس مجلس إدارتها مارتن فينتركورن. وقد أكد أنه لم يكن يعرف شيئا عن البرنامج المعلوماتي الذي زودت به 11 مليون سيارة في العالم ويساعد في تزوير نتائج اختبارات مكافحة التلوث.

وإلى جانب إدارة الأزمة، سيكون على الرئيس الجديد للمجموعة الألمانية مراجعة استراتيجية مجموعة عملاقة باعت عشرة ملايين سيارة في 2014 ويبلغ رقم معاملاتها 202 مليار يورو وتوظف 590 ألف شخص، لكنها تدار بشكل مركزي حتى الآن.

وقد انفجرت الفضحية بعدما اعترفت الشركة الألمانية الجمعة بأنها تستعمل برنامجا إلكترونيا في الولايات المتحدة يقدم معلومات خاطئة بشأن انبعاث الغازات.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG