Accessibility links

لاجئون سوريون .. تشاؤم من نتائج 'جنيف2'


لاجئون سورييون يعبرون حدود اقليم كردستان شمالي العراق

لاجئون سورييون يعبرون حدود اقليم كردستان شمالي العراق

أعرب لاجئون سوريون في إقليم كردستان العراق عن تشاؤمِهم من نتائج محادثات مؤتمر جنيف2، متوقعين فشلها، لأن الدول الفاعلة في الأزمة السورية تطمح إلى تحقيق أهدافِها بدلا من مساعدة الشعب السوري، حسب قولِهم.
وقالت حليمة محمد وهي لاجئة كردية سورية من الحسكة تقيم في مخيم اللاجئين شمالي العراق، إنها لا تتوقع أي نتيجة إيجابية لهذا المؤتمر الذي عدته "مضيعة للوقت":
وتوقع اللاجئ السوري القادم من القامشلي أبو أحمد فشل محادثات جنيف2 بين طرفي الصراع في بلاده:

لكن أبو أحمد لم يخف أمله في عودة قريبة لللاجئين السوريين إلى وطنهم:

وترى اللاجئة السورية أم غزالة أنه لا يوجد حل للأزمة السورية:

ويشهد إقليم كردستان العراق تدفقا كبيرا للنازحين السوريين القادمين من عدة مناطق سورية بالرغم من غلق المعابر الحدودية.
جدير بالذكر أنه منذ إعادة فتح معبر فيشخابور الحدودي في منتصف أيلول سبتمبر/ الماضي وحتى بداية كانون الثاني / يناير، عبر نحو 5 الاف شخص إلى الإقليم الشمالي في العراق الذي لا يزال يشهد توافد المئات يوميا ممن فروا من الصراع الدائر في سورية منذ ثلاث سنوات
XS
SM
MD
LG