Accessibility links

سورية.. براميل متفجرة تقتل 12 شحصا في حلب


قصف النظام السوري لمدينة حلب - أرشيف

قصف النظام السوري لمدينة حلب - أرشيف

قتل ما لا يقل عن 12 شخصا بيهم أطفال جراء إلقاء الطيران الحربي السوري براميل متفجرة على مناطق بمحافظة حلب شمالي سورية.

وأعلن المرصد السوري لحقوق الانسان الجمعة أن 12 مدنيا قتلوا واصيب آخرون بجراح بينهم خمسة حالتهم خطرة جراء قصف الطيران المروحي برميلين متفجرين على مرآب للسيارات المدنية عند دوار الحيدرية شرقي حلب.​

كما قصفت قوات النظام مناطق أخرى في حيي الحيدرية ومساكن هنانو شرق حلب وشنت غارات جوية على مناطق في بلدة تل رفعت بريف حلب الشمالي ومناطق في قرية كفرناها بريف حلب الغربي.

وكشف المرصد عن اشتباكات عنيفة درات صباح الجمعة بين جبهة النصرة والكتائب الإسلامية والكتائب المقاتلة من جهة وتنظيم الدولة الاسلامية "داعش" من جهة أخرى في محيط قرية حور كلس التي تسيطر عليها الكتائب وجبهة النصرة وبالقرب من بلدة دوديان التي يسيطر عليها داعش بريف حلب الشمالي قرب الحدود التركية السورية.​

واستهدف مسلحو داعش مناطق في بلدة صوران إعزاز بقذائف الهاون، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية، في حين دارت اشتباكات بعد منتصف ليلة الخميس بين الكتائب الإسلامية وقوات النظام في حي صلاح الدين جنوب حلب ترافق مع قصف من قبل قوات النظام على مناطق سيطرة الكتائب في الحي.

وقال المرصد السوري إن قذيفة هاون سقطت على منطقة في حي برزة فيما تدور اشتباكات بين مقاتلي الكتائب الاسلامية وجبهة النصرة من جهة وقوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة أخرى في حي جوبر.

وأفاد المصدر بمقتل عنصر من المسلحين الموالين لقوات النظام ومقتل آخر من حزب الله اللبناني في اشتباكات مع الكتائب الإسلامية وجبهة النصرة، فيما نفذ الطيران الحربي أربع غارات على مناطق بين بلدتي زبدين وحتيتة الجرش بالغوطة الشرقية وسط استمرار الاشتباكات العنيفة بين الطرفين قرب بلدة حتيتة الجرش.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG