Accessibility links

logo-print

الجيش السوري يعلن تمديد التهدئة 72 ساعة


جانب من أحد الأحياء الخاضعة للقوات النظامية في حلب بعد أن استهدفته صواريخ فصائل المعارضة

جانب من أحد الأحياء الخاضعة للقوات النظامية في حلب بعد أن استهدفته صواريخ فصائل المعارضة

أعلن الجيش السوري الاثنين تمديد العمل بنظام التهدئة في جميع أنحاء البلاد 72 ساعة أخرى ابتداء من الساعة الواحدة من صباح الثلاثاء 12 تموز/يوليو بالتوقيت المحلي.

وقالت القيادة العامة للجيش في بيان نقلته وسائل الإعلام الحكومية إنها تعلن "تمديد مفعول نظام التهدئة لمدة 72 ساعة... حتى الساعة 23:59 يوم 14 تموز/يوليو".

كيري سيزور موسكو

ومن المقرر أن يتوجه وزير الخارجية الأميركي جون كيري إلى موسكو هذا الأسبوع بهدف التوصل إلى تفاهم مشترك حول الأزمة في سورية، حسب ما أعلنه المتحدث باسم الوزارة جون كيربي الاثنين.

ولم يؤكد المتحدث تقارير إعلامية مفادها أن واشنطن وموسكو ستبحثان خلال زيارة كيري تنسيق التدخل العسكري في سورية ضد مسلحي جبهة النصرة وتنظيم الدولة الإسلامية داعش.

التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في واشنطن سمير نادر:

فصائل المعارضة تمطر أحياء حلب الغربية بالقذائف (تحديث: 09:30 ت غ في 11 تموز/يوليو)

شنت الفصائل المعارضة في سورية فجر الاثنين هجوما واسعا على الأحياء التي تسيطر عليها القوات النظامية في غرب مدينة حلب، ردا على قطع الأخيرة آخر الطرق المؤدية إلى الجهة الشرقية التي تخضع للفصائل.

وأفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان بأن قرابة 300 قذيفة سقطت في الأحياء الغربية للمدينة ومن بينها السريان والميريديان والمشارقة، منذ فجر الاثنين. وذكر التلفزيون السوري الرسمي أن ثمانية أشخاص لقوا مصرعهم فيما أصيب أكثر من 80 بجروح في الهجوم.

وفجرت فصائل إسلامية معارضة أيضا نفقا في منطقة حلب القديمة التي يتقاسم الجانبان المتقاتلان السيطرة عليها.

لكن هجوم المعارضة لم يسفر، وفق المرصد، عن أي خرق حتى الآن، خصوصا بسبب قصف مقاتلات القوات النظامية مناطق الاشتباك وأحياء أخرى في الجهة الشرقية بينها باب الحديد وحي الكلاسة.

ويأتي هجوم فصائل المعارضة ردا على تقدم القوات النظامية شمال حلب باتجاه طريق الكاستيلو وفرضها السيطرة النارية عليه الخميس، لتقطع بذلك المنفذ الوحيد المتبقي لفصائل المعارضة في الأحياء الشرقية.

المصدر: وكالات/ "راديو سوا"

XS
SM
MD
LG