Accessibility links

logo-print

شبح 2006 يلاحق سوق الأسهم السعودية مع تدهور أسعار النفط


تواصل انخفاض مؤشرات الأسواق في بورصة الخليج - أرشيف

تواصل انخفاض مؤشرات الأسواق في بورصة الخليج - أرشيف

ملامح من الذهول والقلق طغت على سعوديين كثر مع الهبوط الحاد الذي لحق بسوق الأسهم السعودية منذ بداية الأسبوع الحالي.

خسائر كبيرة مني به هذا القطاع، وسط مخاوف المستثمرين من عودة "شبح 2006"، وغيرها من المحطات التي اتسمت بتراجع هذه السوق بنسب مرتفعة.

تحذير صندوق النقد الدولي من تباطؤ النمو في أسواق السعودية مؤخرا، لم يكن وقعه عاديا... فقد غيّر واقعا وقلب موازين، إذ باع مستثمرون الأسهم السعودية إثر ذلك، وسط تراجع في أسعار النفط، فأغلقت الأسهم السعودية باللون الأحمر.

ويأتي انخفاض التداول بعد شهرين من فتح المملكة السعودية سوق الأسهم للمرة الأولى أمام الاستثمار الأجنبي، في خطوة هدفت من خلالها إلى المساعدة في تنويع اقتصادها بعيدا عن النفط.

ويحيل ذلك إلى القلق حيال مضي الملك سلمان قدما في برنامج إنفاق بمليارات الدولارات اعتمادا على إيرادات النفط الخام، الذي يمثل 90 في المئة من إيرادات الحكومة، والذي يتداول بمعدل يقترب من أدنى مستوى له في ست سنوات.

تباطؤ النمو

وفي هذا الشأن، قال صندوق النقد الدولي إن معدل النمو في منظمة أوبك سيتباطأ إلى 2.8 في المئة هذا العام و2.4 في المئة في عام 2016 بعد تراجع أسعار النفط.

وأضاف أنه إذا لم يتم كبح الإنفاق فإن عجز السعودية المالي سيكون "كبير جدا" هذا العام، وعلى المدى المتوسط.

وفي مثال تقريبي، تراجع "خام برنت"، وهو المؤشر الذي على أساسه يتم تسعير الصادرات السعودية، أكثر من 50 في المئة في الأشهر الـ12 الأخيرة إلى 48.47 دولار للبرميل، فانخفض التداول في الأسهم السعودية بنسبة 23 بالمئة بعد ذلك.

وانخفضت أيضا مؤشرات الأسهم في دول التعاون الخليجي، حيث تعتمد معظم الحكومات على عائدات النفط لتمويل إنفاقها.

فتراجعت سوق أسهم دبي أيضا، وانخفض مؤشر سوق أبوظبي اثنين في المئة، وخسر مؤشر بورصة قطر 0.6 في المئة وتراجع مؤشر بلومبرغ لدول مجلس التعاون الخليجي 1.9 في المئة.

إشارة إلى أن المتابع للتداولات في سوق الأسهم السعودية، لا تخفى عليه حادثة شباط/فبراير 2006 حين تراجعت السوق بنسبة 14 في المئة بعدما فقدت أكثر من ألف و500 نقطة، خلال أيام.

وشهد مؤشر سوق الأسهم السعودية انخفاضا أيضا في كانون الأول/ديسمبر 2014 إلى مستويات قياسية، بمعدل 575 نقطة.

تعليقات مغردين

وأثار انخفاض مؤشر سوق الأسهم السعودية ردود فعل بين ناشطين على تويتر، هذه باقة منها:

XS
SM
MD
LG