Accessibility links

الملك سلمان يقطع عطلته الفرنسية ويرحل إلى المغرب


سلمان بن عبد العزيز

سلمان بن عبد العزيز

غادر العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز جنوب فرنسا إلى المغرب يوم الأحد بعدما قطع زيارة كان مقررا أن تدوم ثلاثة أسابيع إثر عريضة وقعها نحو 150 ألفا من السكان احتجاجا على إغلاق شاطئ عام أمام قصره.

وذكر مصدر سعودي أن الملك سلمان وصل إلى مدينة طنجة شمالي المغرب في إطار استكمال برنامج عطلته ولا علاقة للأمر بالتغطية الإعلامية التي أثارتها الزيارة.

وأظهرت صور تناقلتها مواقع التواصل الاجتماعية استقبال العاهل السعودي في طنجة من طرف رئيس الحكومة المغربية عبد الاله بن كيران:

وكشف مسؤول محلي فرنسي أن حوالي نصف مرافقي الملك وعددهم ألف شخص غادروا معه مدينة كان.

وكانت إقامة العاهل السعودي قد أثارت جدلا بسبب احتجاج السكان على الإجراءات الأمنية وإقفال مسبح مقابل القصر الذي يملكه في بلدة فالوريس التي احتفلت النجمة الأمريكية الراحلة ريتا هيوارث فيها بزواجها من الأمير الباكستاني علي خان عام 1949.

ولم يعرف ما إذا كان الملك سلمان الذي وصل إلى الجنوب الفرنسي في الـ25من تموز/يوليو الماضي سيعود إلى قصره خلال آب/ أغسطس الحالي.

وأوضح المصدر السعودي أن وجود الملك سلمان في فرنسا تم بالتنسيق مع السلطات الفرنسية مع الالتزام الكامل بإجراءاتها وترتيباتها للزائرين الذين يحتاجون لترتيبات أمنية خاصة.

يذكر أن فرنسا سعت إلى توثيق علاقاتها مع السعودية والدول الخليجية الأخرى خلال الأعوام الثلاثة الماضية بسبب موقفها الصارم من إيران ومواقف مماثلة من الصراعات بمنطقة الشرق الأوسط، وبدأت باريس في حصد مكاسب تجارية في صورة عقود لشركاتها في مجالات الطاقة والدفاع.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG