Accessibility links

وزير خارجية ليبيا: تمدد داعش خطر يهدد شمال إفريقيا


وزير الخارجية الليبي محمد الدايري

وزير الخارجية الليبي محمد الدايري

حذر وزير الخارجية الليبي محمد الدايري، من تداعيات اتساع نفوذ تنظيم الدولة الاسلامية داعش في ليبيا، داعيا المجتمع الدولي إلى تحمل مسؤولياته حيال الأزمة التي تعصف بالبلاد منذ شهور.

وقال الدايري في كلمة ألقاها خلال الاجتماع الرابع لدول الاتصال الخاصة بليبيا، على هامش قمة الاتحاد الإفريقي في جوهانسبيرغ بجنوب إفريقيا الأحد، إن "الأوضاع تفاقمت بشكل كبير" بعد سيطرة داعش على مدينة سرت والمناطق المحاذية لها ومحاولاته السيطرة على منطقة الهلال النفطي.

وحذر وزير الخارجية في الحكومة المؤقتة المعترف بها دوليا، من امتداد التدهور الأمني إلى بقية دول المنطقة في حال تقاعس المجتمع الدولي عن المساعدة، مناشدا تقديم الدعم اللازم لدحر الجماعات الإرهابية.

وشدد الدايري على أهمية التزام جميع الأطراف بوقف تزويد الميليشيات في ليبيا بالسلاح ومنع تصديره إلا بطلب من "الحكومة الشرعية"، واعتماد إجراءات عقابية ضد الأفراد والمجموعات المسلحة التي تعمل على تقويض العملية السياسية في البلاد.

يذكر أن الأطراف المتنازعة السلطة في ليبيا التقت الأسبوع الماضي لمناقشة وثيقة دولية جديدة قدمها رئيس بعثة الأمم المتحدة برناردينو ليون، للتوصل إلى اتفاق يضمن تشكيل حكومة وحدة وطنية وإنهاء النزاع القائم على السلطة.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG