Accessibility links

logo-print

مواجهات بين داعش وقوات ليبية في سرت


قوات ليبية تستعد لمهاجمة داعش في سرت

قوات ليبية تستعد لمهاجمة داعش في سرت

نفذت قوات موالية للحكومة الليبية المعترف بها دوليا ومجموعة مناوئة يوم الأربعاء هجمات منفصلة على تنظيم الدولة الإسلامية داعش.

وقال الناطق باسم سلاح الجو الليبي ناصر الحاسي إن طائرات هليكوبتر تتبع الحكومة المعترف بها دوليا ومقرها في شرق ليبيا قصفت مواقع لداعش في سرت بوسط البلاد.

كما أظهرت صور نشرت على مواقع التواصل الاجتماعي قوات الحكومة المعترف بها يدعمها سكان مسلحون وهي تطلق قذائف مدفعية على مواقع التنظيم على مشارف مدينة درنة بشرق ليبيا.

وفي أعمال عنف أخرى أفاد سكان بأن متشددين تابعين لداعش اشتبكوا مع مجموعة سلفية قرب سرت. وبدأ القتال بعدما اتهم السلفيون التنظيم بقتل رجل دين سلفي.

وشن داعش هجوما هذا الأسبوع لاستعادة المدينة بعدما طردتها منها مجموعة إسلامية مناوئة.

وتوصلت الأحزاب الليبية المتقاتلة في اجتماعها الذي عقد في جنيف على مدى يومين وانتهى الأربعاء إلى اتفاق بإنهاء الأزمة السياسية والصراع المسلح في البلاد خلال أسابيع، حسبما أعلنت الأمم المتحدة.

وأكد ممثلو الأطراف الليبية عزمهم بدء الحوار الوطني في أقرب فرصة ممكنة خلال الأسابيع الثلاثة المقبلة بدعم من بعثة الأمم المتحدة إلى ليبيا التي يقودها المبعوث الأممي برناردينو ليون.

وكان ليون قد دعا الثلاثاء الأحزاب المتنازعة إلى الموافقة على تشكيل حكومة توافق وطني قبل نهاية آب/ أغسطس الحالي والتصويت للمصادقة عليها في أيلول/ سبتمر المقبل.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG