Accessibility links

ذعر بمستشفى في كينيا بعد عودة 'ميت' إلى الحياة


جثة في مشرحة للموتى

جثة في مشرحة للموتى

عاش العاملون بمستشفى "نايفاشا" في كينيا حالة من الذعر بعد أن استفاق رجل في المشرحة اعتقد الأطباء أنه مات، وهرب العاملون من شدة الخوف بعد سماعهم أصواتاً صادرة عن الجثة.
وكان "بول موتورا"، وهو اسم الشاب "الميت الحي" ذي ال24 سنة، قد حاول الانتحار عقب شجار عائلي تناول على إثره مبيدات للحشرات، وحين نقل إلى قسم الطوارئ في المستشفى أعطي دواء لتخفيف دقات القلب.
وبحسب الطبيب جوزيف مبورو مدير المستشفى قد يكون هذا السبب في بت الطاقم الطبي في موت"بول" ونقله إلى المشرحة، إلا أن العاملين بالمستشفى سمعوا في اليوم التالي أصواتا صادرة عن الجثة التي استفاقت في المشرحة فهربوا من شدة الهلع.
وقال مدير المستشفى إن الشاب تم إنقاذه قبل الشروع في تحنيطه.
المصدر: وكالة الصحافة الفرنسية
XS
SM
MD
LG