Accessibility links

رحل جو كوكر.. في حنجرته تصالح الروك والسول


جو كوكر

جو كوكر

توفي أسطورة الروك البريطاني جو كوكر الذي امتدت مسيرته الفنية على أكثر من أربعة عقود، الأحد في الولايات المتحدة، عن 70 عاما.

وقال وكيل أعماله باري مارشال في بيان "كان بلا شك أكبر مغني روك/سول في تاريخ بريطانيا".

وأضاف مارشال "كان يتمتع بموهبة رائعة وكان نجما فعليا ورجلا طيبا ومتواضعا يعشق الغناء على المسرح".

وقالت شركة "سوني ميوزيك" لإنتاج الموسيقى إن المغني الملقب بـ"الوحش المقدس" كان يعاني من سرطان في الرئتين.

وذكرت صحيفة "يوركشر بوست" الإنكليزية من حيث يتحدر كوكر، إن المغني توفي في ولاية كولورادو بالولايات المتحدة حيث كان يعيش منذ أكثر من 20 عاما وسط الطبيعة مع زوجته بام.

واشتهر كوكر اعتبارا من نهاية الستينيات بفضل أدائه اغنية "ويذ هيلب فرم ماي فريندز" لفرقة "بيتلز" بصوته الأجش خلال مهرجان وودستوك في آب/أغسطس 1969.

وفي تغريدة أشاد رينغو ستار عازف الدرامز في فرقة بيتلز بمواطنه قائلا "وداعا وليبارك الرب جو كوكر من قبل أحد اصدقائه، سلام وحب".

وعلق المغني وعازف الغيتار الأميركي جو والش على رحيل كوكر "شكرا على الموسيقى الرائعة، شكرا على الصداقة".

وأعرب عضو البيتلز بول ماكارتني عن حزنه في بيان.

ومن أشهر أغاني جو كوكر "يو آر بيوتيفول" و"انتشاين ماي هارت" والأغنية الثنائية مع جنيفير وارنز "آب وير وي بيلونغ" التي كانت جزءا من الموسيقى الأصلية لفيلم "أن أوفيسير آند أ جنتلمان" من بطولة ريتشارد غير، وفازت بجائزة أوسكار أفضل أغنية أصلية عام 1983.

ومن أغانيه التي اشتهرت بفضل أفلام أيضا "يو كان ليف يور هات أون" التي وردت في فيلم "ناين أند ايه هاف ويكس" من بطولة ميكي رورك وكيم بايسينغر في العام 1986.

العالم العربي ينعي كوكر

أوقع نبأ رحيل كوكر حزنا عميقا في قلوب محبيه عبر العالم، وفي العالم العربي انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي تغريدات وتعليقات تنعى الراحل الذي ترك قبل أن يرحل إرثا فنيا لا ينضب:

XS
SM
MD
LG