Accessibility links

logo-print

السلطات الإسرائيلية تعتقل الداعية رائد صلاح بتهمة "التحريض"


زعيم الحركة الإسلامية في إسرائيل رائد صلاح في محكمة إسرائيلية - أرشيف

زعيم الحركة الإسلامية في إسرائيل رائد صلاح في محكمة إسرائيلية - أرشيف

اعتقلت الشرطة الإسرائيلية الثلاثاء الداعية الإسلامي الفلسطيني الشيخ رائد صلاح للتحقيق معه بتهمة "التحريض" على الدولة العبرية.
وقال المتحدث باسم الشرطة ميكي روزنفيلد إن السلطات اعتقلت صلاح قرب القدس بسبب خطبة ألقاها الأسبوع الماضي تضمنت "التحريض ضد إسرائيل ومسائل تتعلق بجبل الهيكل"، وهو الأسم الذي يطلقه اليهود على الحرم القدسي.
وكان الشيخ رائد صلاح زعيم الحركة الإسلامية في إسرائيل في طريقه إلى القدس لعقد مؤتمر صحافي بالمسجد الأقصى.
ووصف متحدث باسم الحركة الاسلامية اعتقال صلاح بأنه "خطوة فاشلة" تقوم بها اسرائيل "لإبعاد من يحبون المسجد الأقصى حتى يتمكن اليهود من الاستيلاء عليه وبناء الهيكل".
وهذه ليست المرة الأولى التي يواجه صلاح فيها مشاكل مع السلطات، فقد سبق اعتقاله وإيداعه السجن خمسة أشهر العام الماضي.
وفي 2011، تم إيقافه عند جسر الملك حسين بين اسرائيل والأردن بعد اتهامه بضرب أحد المحققين عندما أراد استجواب زوجته.
واعتقل كذلك عام 2010 إثر مشاركته في حملة لكسر الحصار الإسرائيلي على غزة مع مجموعة السفن التي كانت متوجهة إلى القطاع حاملة مساعدات إنسانية، والتي اقتحمتها القوات الإسرائيلية في عملية أدت الى مقتل تسعة نشطاء أتراك.
XS
SM
MD
LG