Accessibility links

logo-print

بسبب فيسبوك.. إدانة إسرائيلية لثمانية فلسطينيين


أدين ثمانية فلسطينيين من القدس الشرقية الاثنين بـ"التحريض على العنف ضد اليهود ودعم الإرهاب" في مواد نشروها على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، حسبما اعلنت متحدثة باسم وزارة العدل الإسرائيلية.

ووجهت محكمة القدس للشبان البالغة أعمارهم ما بين 18 و45 عاما تهم "التحريض على العنف أو الإرهاب ودعم مجموعة إرهابية" على فيسبوك.

ونشر الشباب تلك المواد على الإنترنت في الأشهر الأخيرة وسط موجة من العنف التي هزت المدينة وشن خلالها عدد من الفلسطينيين هجمات منفردة قتل خلالها تسعة أشخاص.

وجاء في بيان المحكمة أن المتهمين "دعوا مباشرة إلى ممارسة العنف والإرهاب ضد مواطنين (يهود) وضد قوات الأمن، وأشادوا وشجعوا ودعموا أعمال مرتكبيها".

ومن التعليقات التي نشرها المعتقلون على الإنترنت "خطف الجنود عمل جيد" وكلمات تعرب عن الأمل بأن يموت ناشط يهودي متشدد نجا من محاولة قتل في تشرين الأول/أكتوبر، "موتا مؤلما"، حسب لائحة الاتهام.

واعتقل الثمانية مطلع هذا الشهر في عملية وصفتها الشرطة بأنها أكبر عملياتها التي تهدف إلى وقف التحريض على العنف على شبكات التواصل الاجتماعي.

وخفت حدة التوتر في القدس منذئذ رغم أن اشتباكات لا تزال تندلع بشكل عشوائي في القدس الشرقية التي سيطرت عليها إسرائيل وضمتها في عام 1967.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG