Accessibility links

عباس يحمل إسرائيل مسؤولية أي فشل في المفاوضات


الرئيس الفلسطيني محمود عباس

الرئيس الفلسطيني محمود عباس

حمّل الرئيس الفلسطيني محمود عباس الثلاثاء إسرائيل مسؤولة أي فشل محتمل لمفاوضات السلام، وذلك اثناء زيارة إلى العاصمة الليتوانية.

وقال عباس ردا على سؤال لوكالة أنباء البلطيق "بي ان اس" حول احتمال السيطرة العسكرية الإسرائيلية مستقبلا على حدود دولة فلسطينية منزوعة السلاح "لن نقبل بذلك"، محملا إسرائيل المسؤولية عن فشل المفاوضات في حال حدوثها.

وأشار عباس إلى أن السلطات الإسرائيلية لن يكون لها حق البقاء في الأراضي التي ستكون خاضعة لدولة فلسطين بعد توقيع معاهدة سلام، مشيرا إلى أنه سيقبل بدولة فلسطينية منزوعة السلاح، لافتا إلى أنه يريد وجودا قويا للشرطة حسب اتفاقات أوسلو.

جولة محادثات جديدة

وجاءت تصريحات عباس في وقت أعلن فيه مصدر رسمي فلسطيني رافضا الكشف عن هويته أن جولة محادثات سلام جديدة اسرائيلية فلسطينية ستعقد مساء الاثنين المقبل في القدس.

وعت الرئيسة الليتوانية داليا غريبوسكيت "إسرائيل إلى وضع حد لتوسيع المستوطنات في الأراضي المحتلة"، وذلك بعد محادثاتها مع عباس في فيلنيوس، مشيرة إلى أن "الاتحاد الاوروبي لا يعترف بهذه المستوطنات كجزء من إسرائيل".

وأعلن وزير الخارجية الأميركي جون كيري الاثنين في باريس أن المفاوضات بين إسرائيل والفلسطينيين تتكثف وأن جميع "المشاكل الأساسية" مطروحة على الطاولة.

مقتل فلسطيني برصاص الجيش الإسرائيلي (11:55 توقيت غرينيتش)

ميدانيا لقي شاب فلسطيني مصرعه برصاص الجيش الاسرائيلي إثر تبادل لإطلاق النار في قرية قريبة من مدينة رام الله في الضفة الغربية الثلاثاء.
وقتل الشاب محمد عاصي، وهو ناشط في حركة الجهاد الإسلامي، في اشتباك بالأسلحة مع القوات الإسرائيلية التي كانت تنفذ عملية أمنية في قرية كفر نعمة غربي رام الله، أسفرت أيضا عن اعتقال ثلاثة فلسطينيين.
وقال الجيش الإسرائيلي على حسابه في تويتر إن "إرهابيا" قتل بعد أن فتح النار على أفراد الجيش الذين كانوا يحاولون اعتقاله لضلوعه في "هجوم إرهابي" وقع عام 2012.

ويحمل الجيش الإسرائيلي عاصي مسؤولية عملية تفجير حافلة في تل أبيب خلال العملية العسكرية الإسرائيلية "عمود السحاب" في قطاع غزة في نوفمبر/تشرين الثاني من العام الماضي.
وأكدت حركة الجهاد الاسلامي على الموقع الالكتروني لجناحها المسلح سرايا القدس أن عاصي كان من كواردها، واصفة مقتله بأنه عملية اغتيال.
اشتباكات أخرى
في سياق آخر، أفاد مراسل "راديو سوا" في رام الله نبهان خريشة بإصابة عدد من الفلسطينيين في مواجهات اندلعت الثلاثاء مع القوات الإسرائيلية في قرية أبو ديز جنوبي شرق القدس أثناء هدم جرافات عسكرية لمنزل قيد البناء بدعوى قربه من مقاطع الجدار الفاصل في المنطقة.
من جانبها ذكرت وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية أن القوات الإسرائيلية أجلت تسع عائلات فلسطينية من مساكنها في منطقة وادي المالح على سفوح الجبال المطلة على غور الأردن تزامنا مع إجراء مناورات عسكرية في المنطقة.
مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" من رام الله نبهان خريشة:
XS
SM
MD
LG