Accessibility links

logo-print

اشتداد القتال في الأنبار.. والقوات العراقية تتقدم غربا


قوات عراقية في الأنبار-أرشيف

قوات عراقية في الأنبار-أرشيف

حققت القوات الأمنية العراقية الجمعة تقدما على عدة محاور في محافظة الأنبار تمهيدا لتحرير مدن المحافظة الواقعة غرب البلاد من سيطرة تنظيم الدولة الإسلامية داعش.

وقد اشتد القتال بين الطرفين، في حين تحاصر القوات الأمنية مسنودة بقوات الحشد الشعبي ومقاتلي العشائر مدينة الرمادي من ثلاثة محاور.

وأكد قائد فرقة الردّ السريع العميد الركن ناصر الفرطوسي، في حديث لـ"راديو سوا" أن القوات العراقية تحقق "تقدما سريعا" نحو الخالدية باتجاه مركز المدينة.

وأضاف أن "هناك تنسيق متكامل بين كافة القوى، التحالف يشترك معنا من خلال قصف الأهداف الأرضية. وهناك تنسيق بين الحشد الشعبي والقوات الأمنية وكذلك التحالف الدولي".

وقال القيادي في الحشد الشعبي كريم النوري، إن الآلاف من مقاتلي العشائر انضموا للحشد لتحرير مدن محافظة الأنبار من قبضة داعش.

وأضاف لـ"راديو سوا" أن قوات الحشد " تتقدم بخطوات جيدة من اتجاهات متعددة، من جهة القرمة وقرب الفلوجة وكذلك من جهة خصيبة وجهة الثرثار".

وقدر عدد مقاتلي العشائر الذين يقاتلون لتحرير الأنبار بأكثر من ستة آلاف مقاتل.

المصدر: راديو سوا

XS
SM
MD
LG