Accessibility links

مسؤول أميركي: القوات العراقية تحرز تقدما في معركة الرمادي


متطوعو الأنبار خلال تدريبات في قاعدة الحبانية القريبة من الرمادي-آرشيف

متطوعو الأنبار خلال تدريبات في قاعدة الحبانية القريبة من الرمادي-آرشيف

أفاد مسؤول عسكري أميركي بأن عملية تحرير الرمادي من تنظيم الدولة الإسلامية داعش بطيئة لكنها ثابتة، مشيرا إلى أن القوات العراقية تحرز تقدما باتجاه المدينة.

وأوضح المتحدث باسم العمليات العسكرية الأميركية ضد التنظيم في العراق ستيف وارن أن القوات العراقية طوقت المدينة من الجهات الأربع، وبدأت بخنق داعش من جميع الأطراف، آملا في تحرير الرمادي في وقت قريب بمساعدة الدعم الجوي من قوات التحالف.

وعزا وارن بطء العمليات العسكرية في الرمادي خلال الصيف الماضي إلى الحرارة المرتفعة في العراق، وإصرار التنظيم على القتال.

وأشار إلى أن هناك عمليات تجري في الرمادي، نافيا أن تكون العمليات قد تعطلت.

وشاركت قوات من الحشد الشعبي في عمليات حول الرمادي تساعد في تحرير المدينة بحسب وارن.

ودربت 5000 متطوع من العشائر العراقية تم إشراكهم بعمليات لتحرير بلداتهم من داعش.

وشاركت قوات جوية تابعة للولايات المتحدة وحلفائها في العمليات العسكرية في الرمادي، وفق ما أعلن وارن الذي أكد أن أيا من القوات الأميركية لم تشارك في عمليات برية لتحرير المدينة.

وأوضح أن الولايات المتحدة ترحب بمشاركة أي دولة لمحاربة داعش ولكن لا ترحب بأي محاولة لدعم نظام الأسد.

المزيد في مقابلة الحرة مع العقيد وارن:

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG