Accessibility links

كيري: نفعل كل ما يمكننا لوقف إطلاق النار في #غزة


طفل فلسطيني يعرض منشورا أنزلته طائرات إسرائيلية على قطاع غزة يطالب السكان بإخلاء مساكنهم

طفل فلسطيني يعرض منشورا أنزلته طائرات إسرائيلية على قطاع غزة يطالب السكان بإخلاء مساكنهم

قال وزيرالخارجية الأميركي جون كيري الأربعاء إنه تحدث مع زعماء في الشرق الأوسط للتوصل إلى اتفاق لوفق إطلاق نار في غزة.

وأضاف كيري خلال مؤتمر صحافي عقب اجتماعه بوزير خارجية لوكسمبورغ جين أسيلبورن في واشنطن "أنا مصمم على التوصل إلى اتفاق مشروع لوقف إطلاق النار ووقف الصراع والقتل، ليصبح بإمكاننا الوصول إلى القضايا الحقيقية التي تسببت به".

وأضاف "نحن نفعل كل شيء يقع في نطاق سلطتنا. لقد كنت على اتصال مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، ووزير الخارجية المصري، وآخرين في المنطقة، وسنكمل الحوار بهذا الخصوص".

وكان متحدث باسم حركة حماس إن الحركة أبلغت مصر رسميا برفضها مبادرة وقف إطلاق النار في غزة.

وقال المتحدث باسم حماس سامي أبو زهري إن نتيجة النقاش داخل مؤسسات الحركة هي رفض المبادرة، ومن ثم أبلغت حماس مصر ليلة الأربعاء باعتذارها عن عدم قبولها.

وقال مسؤول ملف الاتصال مع مصر في حماس غازي حمد "أبلغنا الأخوة في مصر بملاحظاتنا لتعديل المبادرة المطروحة".

وتتعلق ملاحظات حماس، حسب حمد، بمطلبها أن تتضمن المبادرة "كلاما واضحا عن رفع الحصار كليا عن قطاع غزة بما في ذلك المعابر والإفراج عن الأسرى المحررين في صفقة شاليط الذين تم اعتقالهم في الضفة".

وأكد حمد أن "اتصالات تجري بين مصر والفصائل الفلسطينية بما فيها مع حماس الآن بهدف التوصل إلى التهدئة" لكنه نوه إلى أن "التحركات الجارية لا تزال ضعيفة".

وبين حمد أن "أطرافا أخرى مثل قطر وتركيا تقوم بتحركات إلى جانب مصر لأجل تحقيق التهدئة".

إلا أن القيادي في حركة فتح عزام الأحمد قال إن لقاء سيعقد الأربعاء في القاهرة بين قيادي من حركة حماس ومسؤول مصري حول المبادرة.

وكان الجناح العسكري لحماس رفض بالفعل المبادرة المصرية الثلاثاء.

وأعلنت إسرائيل، من جانبها، موافقتها على المبادرة. وقال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو "قبلنا بالمبادرة المصرية من أجل إعطاء فرصة للتعامل مع إزالة الصواريخ والقذائف الصاروخية".

وتسارعت خلال الساعات الأخيرة المساعى الدبلوماسية لوقف إطلاق النار في غزة.

ووصل موفد اللجنة الرباعية الدولية إلى الشرق الأوسط توني بلير قبيل ظهر الأربعاء إلى القاهرة حيث التقى الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي ثم وزير الخارجية المصري سامح شكري، حسب المتحدث باسم وزارة الخارجية المصرية بدر عبد العاطي.

ويصل الأربعاء كذلك إلى العاصمة المصرية الرئيس الفلسطيني محمود عباس لإجراء مشاورات، في سياق جولة عربية تهدف لوقف الهجمات في قطاع غزة.

مزيد من التفاصيل عن جولة الرئيس الفلسطيني محمود عباس في تقرير مراسلة "راديو سوا" نجود القاسم من رام الله.

وفي سياق ذي صلة، ندد الرئيس الإيراني حسن روحاني بالقصف الإسرائيلي على غزة. وقال "لم يظهر الإسرائيليون أي رحمة، حتى بحق الأطفال. لقد استخدموا كل الاسلحة غير القانونية ضد هؤلاء الأبرياء".

وأعلن وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس الأربعاء أن فرنسا اقترحت إرسال بعثة أوروبية للمساعدة الحدودية إلى المعابر بين قطاع غزة وإسرائيل.

وأكد فابيوس في حديث إذاعي استعداد أوروبا للإشراف على المعابر بين غزة وإسرائيل، مشيرا إلى أنه تقدم بهذا الاقتراح إلى نظيره المصري الثلاثاء.

وهو ما يمكن أن يبحثه القادة الأوروبيون هذا الأسبوع في قمة استثنائية في بروكسل.

المصدر: راديو سوا ووكالات

XS
SM
MD
LG