Accessibility links

المصريون يتوجهون للمشاركة في ثالث استفتاء دستوري خلال ثلاث سنوات


قوات من الجيش المصري تؤمن مقار التصويت قبل ساعات من بدء التصويت على الدستور الجديد

قوات من الجيش المصري تؤمن مقار التصويت قبل ساعات من بدء التصويت على الدستور الجديد

يتوجه المصريون خلال ساعات إلي صناديق الاقتراع للمشاركة في ثالث استفتاء دستوري خلال ثلاث سنوات.
إيمان رافع ترصد في تقريرها من القاهرة ردود فعل بعض المواطنين إزاء الحدث:

وقد دعت جماعة الإخوان المسلمين في مصر، إلى مقاطعة الاستفتاء على الدستور المزمع التصويت عليه يومي الثلاثاء والأربعاء.
واتهمت الجماعة، في بيان لها بثته عبر موقعها على شبكة الإنترنت يوم الاثنين وثيقة الدستور بأنها جعلت مؤسسة الجيش دولة فوق الدولة وفوق الشعب، وتمتلك ثروات البلاد حسب نص البيان.
وقالت الجماعة إن المصريين بالخارج قاطعوا التصويت عليها، وأن نسبة ضئيلة لا تتجاوز عشرة في المئة قد شاركت في التصويت مقارنة بأكثر من 42% في المائة في استفتاء 2012.

وفي ندوة عقدها في القاهرة، وصف عمرو موسى رئيس لجنة الخمسين مشروع الدستور بأنه يعكس وجه مصر بكل فئاتها دون تجاهل أي من مكوناتها الأساسية.
وقال موسى:
ودعا حزب النور السلفي الجماهير إلى التصويت بالموافقة على الدستور الجديد حيث يرى الحزب أن دستور 2013 يحافظ على الهوية الإسلامية لمصر. وهنا يقول نادر بكار عضو حزب النور:
"الاستفتاء لن يكون على مواد الدستور وإنما على كل خارطة الطريق وشاركنا ادراكا منا لخطورة اللحظة الراهنة"
أما حركة 6 أبريل فقد أعربت عن استيائها من النظام الحالي وقررت التصويت بالرفض كما يقول محمد فواز عضو الحركة:
"لا يمكن أبدا ان نشارك في العملية ونعطى شرعية لنظام يخدع الناس ويحاول اقناعهم بأنه نظام ديمقراطي ولا يمكن ان نشارك في استفتاء على دستور يؤسس لدولة العسكر لذلك قررنا المقاطعة"
وقد أحكمت قوات الجيش والشرطة إجراءات الأمن تحسبا لأية أعمال عنف قد تيقوم بها الرافضون للدستور الجديد.
XS
SM
MD
LG