Accessibility links

توقعات بإنهاء حالة الطوارئ والرئاسة المصرية تتسلم قانون التظاهر


نقطة تفتيش للجيش المصري أثناء فترة حظر التجول في القاهرة

نقطة تفتيش للجيش المصري أثناء فترة حظر التجول في القاهرة

تنتظر الحكومة المصرية إبلاغا رسميا بقرار قضائي لرفع حالة الطوارئ وإنهاء قرار حظر التجول الذي فرض في القاهرة و13 محافظة أخرى منتصف أغسطس/ آب الماضي، بعد فض اعتصامات لأنصار الرئيس المعزول محمد مرسي بالقوة.
وتحسم الحكومة المصرية برئاسة حازم الببلاوي الأربعاء، موقفها من رفع حالة الطوارئ في ضوء حكم القضاء الإداري الذي صدر الثلاثاء.
وحسب مصدر مسؤول فإنه "من المتوقع أن يصل منطوق الحكم إلى الحكومة الأربعاء وأن يعلن رسميا انتهاء الطوارئ وحظر التجوال في وقت لاحق" الأربعاء.
وكانت محكمة مصرية قد أمرت الثلاثاء بإنهاء حالة الطوارئ المطبقة منذ ثلاثة أشهر وذلك قبل يومين من موعد انتهائها في 14 نوفمبر/تشرين الثاني.
وقالت الحكومة في بيان أصدرته الثلاثاء إنها ستحترم الحكم. وجاء في بيان للمستشار الإعلامي لرئاسة مجلس الوزراء أن "المجلس ملتزم بتنفيذ أحكام القضاء ولا تعقيب عليها".
قانون التظاهر
ويتزامن حكم المحكمة الإدارية برفع حالة الطوارئ مع تسلم الرئاسة المصرية المشروع المعدل للقانون الخاص بتنظيم الحق في الاجتماعات العامة والمواكب والمظاهرات السلمية، أو ما بات يعرف بقانون التظاهر.
وذكر المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية أن منصور تلقى مشروع قانون التظاهر، وإنه قيد الدراسة.
مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في القاهرة علي الطواب:
XS
SM
MD
LG