Accessibility links

صحيفة: أجهزة مزيفة لكشف القنابل في شرم الشيخ


إجراءات أمنية في منتجع شرم الشيخ (أرشيف)

إجراءات أمنية في منتجع شرم الشيخ (أرشيف)

نقلت صحيفة "ذا صن" البريطانية عن خبراء في مجال الأمن قولهم إن "أجهزة كشف القنابل التي تستخدم في عدد من فنادق منتجع شرم الشيخ مزيفة".

يأتي ذلك بينما لا يستبعد خبراء فرضية أن "تكون قنبلة وضعت في متاع أحد المسافرين على متن الطائرة الروسية" وراء سقوطها، في سيناء نهاية الشهر الماضي.

وأفادت صحيفة "ذا صن" البريطانية في تقرير حصري، نشرته الاثنين، بأن أجهزة كشف القنابل التي يستخدمها حراس فنادق في المنتجع المصري "يعتقد بأنها قد تكون مصنوعة من طرف شركة محتال بريطاني" سبق أن حُكم عليه بالسجن سنة 2013 لمدة 10 سنوات بتهمة "بيع أجهزة كشف قنابل مزيفة" في الشرق الأوسط.

وقال المحلل الأمني بول بيفر للصحيفة "لا أدري ما هي الامتيازات التي يمكن أن تقدمها هذه الأجهزة" .

وحذر من أن أجهزة كشف القنابل التي يستخدمها حراس الأمن "ليست لديها القدرة على كشف أي شيء. إنهم يضللون الناس من خلال إعطائهم شعورا كاذبا بالأمان".

ويقول أحد السياح في شرم الشيخ "هذا أمر مقلق، أتذكر قصة ذلك الرجل الذي باع أجهزة رصد قنابل غير صالحة للاستعمال. آمل أن تستخدم الفنادق طرقا بديلة للكشف عن المتفجرات داخل السيارات".

وحسب "ذا صن" فإن هذه الأجهزة المزيفة مصنوعة من البلاستيك الرخيص وهي "غير قادرة تماما على كشف أي قنبلة، لكنها فقط تعطي شعورا كاذبا بالأمان".

المصدر: ذا صن

XS
SM
MD
LG