Accessibility links

مقتل وإصابة 11 مجندا مصريا شمال سيناء


قوات من الجيش المصري والشرطة في نقطة أمنية في العريش بشمال سيناء-آرشيف

قوات من الجيش المصري والشرطة في نقطة أمنية في العريش بشمال سيناء-آرشيف

أودى انفجار استهدف مدرعة للشرطة شمال سيناء، السبت، بحياة ضابط في الأمن المصري برتبة ملازم ومجندين، بينما أصيب ثمانية مجندين بجروح متفاوتة الخطورة.

ووقع الانفجار حسب مصادر أمنية في مدينة العريش، دون أن تذكر الجهة التي تقف خلفه، لكن جماعة أنصار بيت المقدس التي بايعت داعش غالبا ما تتبنى تفجيرات وهجمات تستهدف أفراد الجيش والشرطة في منطقة سيناء المضطربة أمنيا.

وأفادت وسائل إعلام محلية بأن الشرطة بدأت عمليات تمشيط في المنطقة لتعقب منفذي التفجير، واتخذت عددا من الإجراءات الوقائية لتفادي تفجير آخر.

ويأتي هذا الهجوم غداة هجوم مماثل غربي العريش، أدى إلى مصرع ضابط برتبة نقيب وإصابة ثلاثة من أفراد الشرطة.

من جهة أخرى، أكدت مصادر أمنية أن قذيفة مجهولة المصدر سقطت على منزل جنوب مدينة رفح وأودت بحياة مسن في 80 من عمره ومراهق في عامه 14.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في القاهرة بهاء الدين عبد الله:

المصدر: راديو سوا/ وكالات

XS
SM
MD
LG