Accessibility links

logo-print

انتحاري يفجر نفسه في سيارة جنوب بيروت.. إصابتان بين الركاب


صورة لتفجير سيارة الفان بمنطقة الشويفات

صورة لتفجير سيارة الفان بمنطقة الشويفات

أعلن وزير الداخلية والصليب الأحمر اللبنانيان أن مهاجما انتحاريا فجر نفسه في سيارة ركاب بعد ظهر الاثنين جنوب بيروت، ما أدى إلى مقتله وإصابة سائق السيارة وأحد الركاب.

وقال وزير الداخلية مروان شربل ردا على سؤال لتلفزيون محلي إن رجلا "صعد إلى سيارة الفان البيضاء التي تحمل لوحة عمومية على طريق الشويفات. كان يحمل حزاما ناسفا، وقد أقدم على تفجير نفسه"، ما تسبب بمقتله وإصابة شخصين آخرين بجروح.

ووقع الانفجار في بلدة الشويفات القريبة من الضاحية الجنوبية لبيروت حيث وقعت خلال الأشهر الأخيرة تفجيرات عدة.

وأكد مسؤول العلاقات العامة في الصليب الأحمر اللبناني إياد منذر الحصيلة، موضحا أن "الانتحاري قتل، وأصيب شخصان آخران بجروح. وأحد الجريحين، وهو السائق، إصابته حرجة، بينما أصيبت امرأة بجروح طفيفة".

وقال شاهد عيان إن الانفجار تسبب بتدمير كلي للسيارة التي شطرت إلى ثلاثة أقسام، وطار سقفها وتفحمت تماما. وأشار إلى أن السيارة موجودة وسط الطريق، ما يعني أنها لم تكن متوقفة بل كانت تسير. كما اقتصرت الأضرار المادية على السيارة، وكان في الإمكان مشاهدة شظايا من زجاجها وقطعا منها متناثرة في الطريق، لكن لم يتضرر شيء في المحيط.

ووصلت القوى الأمنية إلى المكان، وبدأت التحقيق.

وهذا هو التفجير الخامس منذ بداية عام 2014، وقد وقع تفجيران في منطقة الهرمل في شرق لبنان، واثنان في الضاحية الجنوبية، وكلها مناطق يتمتع فيها حزب الله بنفوذ كبير. ونتجت التفجيرات الخمس عن عمليات انتحارية.

ويربط محللون بين هذه التفجيرات وتورط حزب الله في القتال إلى جانب القوات النظامية في سورية.

وكشف وزير الداخلية عن معلومات حول تزايد عمليات سرقات السيارات خلال الأشهر الأخيرة في لبنان.

وقال إن "عددا من هذه السيارات، لا سيما الرباعية الدفع، تخرج من لبنان إلى سورية حيث يتم تفخيخها، ثم تعود إلى لبنان سالكة مناطق وعرة"، في إشارة إلى المعابر غير القانونية الموجودة بين البلدين.

ودانت السفارة الأميركية في بيروت الاعتداء. وجاء على حسابها على موقع تويتر أن "أفكارنا هي مع الضحايا وعائلاتهم. إننا ندين هذا العمل الإرهابي".


وقال السفير البريطاني طوم فلتشر على حسابه على تويتر إن الانفجار "محاولة للترهيب ولإثارة الانقسام".

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في بيروت يزبك وهبي:

XS
SM
MD
LG