Accessibility links

محكمة بحرينية تقضي بإعدام شيعي ومؤبد لـ22 آخرين


متظاهر بحريني يحمل صورة المعارض الشيخ علي سليمان في ضواحي المنامة مطلع العام 2015

متظاهر بحريني يحمل صورة المعارض الشيخ علي سليمان في ضواحي المنامة مطلع العام 2015

قضت المحكمة الجنائية البحرينية الخميس بإعدام مواطن شيعي والسجن المؤبد لـ 22 شيعيا آخرين وإسقاط الجنسية عنهم، بعد إدانتهم بتأسيس جماعة "إرهابية" وقتل شخصين أحدهما شرطي قبل عام.

وقال رئيس نيابة الجرائم الإرهابية المحامي العام أحمد الحمادي في تصريح صحافي، إن المتهمين "قاموا بتشكيل خلية إرهابية تخصصت في تصنيع المتفجرات المحلية الصنع لاستهداف رجال الشرطة (...) وكان هدفهم من تشكيل تلك الخلية الإرهابية استهداف رجال الأمن".

وأكد مصدر قضائي أن كل المتهمين هم من الشيعة، وأن 16 منهم حوكموا غيابيا. وغرم اثنان من المتهمين 200 ألف دينار بحريني، نحو 530 ألف دولار أميركي.

وتعود الأحداث إلى كانون الأول/ديسمبر 2014، حينما قام المدانون، بحسب المحامي العام "بزرع جسم متفجر بالقرب من معسكر تابع لقوات الأمن الخاصة بمنطقة دمستان غرب المنامة، واستدراج أفراد الشرطة لمكان زراعة ذلك الجسم، وإحداث أعمال شغب وتفجيره بهم".

وأدى التفجير، وفقا للسلطات البحرينية، إلى مقتل شرطي أردني "يعمل ضمن الفريق التدريبي المنبثق عن الاتفاقية الأمنية" الموقعة بين البلدين بهدف "تبادل الخبرات".

وكانت محكمة بحرينية قد أصدرت الثلاثاء أحكاما تراوحت بين السجن خمسة أعوام والمؤبد بحق 29 شخصا أدينوا بمحاولة قتل أفراد من الشرطة في تفجير العام الماضي. كما سحبت المحكمة جنسية اثنين من المتهمين.

المصدر: أ ف ب

XS
SM
MD
LG