Accessibility links

logo-print

آسياد 2014.. رقصات 'غانغام ستايل' تعلن افتتاح الدورة الـ17


جانب من حفل افتتاح دورة آسياد الـ17

جانب من حفل افتتاح دورة آسياد الـ17

افتتحت الجمعة في إينشيون بكوريا الجنوبية النسخة الـ17 للألعاب الآسيوية التي تستمر حتى الـ4 من تشرين الأول/أكتوبر القادم.

وحضر حفل الافتتاح شخصيات رسمية عدة ورؤساء بعض الاتحادات والمنظمات الرياضية الدولية أبرزهم رئيس اللجنة الأولمبية الدولية الألماني توماس باخ، ورئيس المجلس الأولمبي الآسيوي المشرف على تنظيم الألعاب الكويتي الشيخ أحمد الفهد الأحمد الصباح وممثلو وفود 45 دولة آسيوية أرسلت نحو 10 آلاف رياضي للمنافسة على مدى أسبوعين.

وهنا فيديو إيقاد شعلة أولمبياد آسيا:

وكسر مخرج الحفل التقليد القديم الذي جرت عليه العادة وابتكر أسلوبا جديدا لا يعتمد كليا على الإضاءة وإنما على أشهر نجوم الفن والغناء في بلاده.

وغطى النجم العالمي بسي صاحب أغنية "غانغام ستايل" وفرقتا "إكسو" و"جي واي جي" على البهرجة الكبيرة التي كانت تحدثها عادة الألعاب النارية ومن بعدها أضواء الليزر.

وهنا فيديو للثلاثي الكوري جايجونغ ويوتشون وجونشو "جيه واي جيه" خلال حفل الافتتاح:

غانغام ستايل تصنع الفرق

واختيرت الممثلة يونغ- آي لي، نجمة الدراما التاريخية الكورية والمعروفة جدا على مستوى آسيا، لإيقاد الشعلة.

وبدأ الحفل بألعاب نارية بسيطة تلتها فقرات استعراضية راقصة تخللتها أغان أوبرالية ومناظر طبيعية سبقت استعراض الوفود المشاركة.

واختتم الاحتفال على وقع الأغنية الشهيرة "غانغام ستايل" بمرافقة عازف البيانو الكلاسيكي الصيني الشهير لانغ لانغ، واستمتع جمهور ملعب اينشيون الذي يتسع لنحو 62 ألف متفرج بظاهرة الشاب "بسي"

مخاوف من غياب الجمهور

وتتمثل الخشية الكبرى في آسياد إينشيون في عزوف الجمهور، وأفضل مثال على ذلك حضور نحو 100 متفرج فقط مباراة المنتخب الأردني لكرة القدم ونظيره الإماراتي وصيف بطل الدورة السابقة أمس الخميس.

ويعزو المسؤولون عن تنظيم الآسياد الحالي أسباب ظاهرة ضعف الحضور الجماهيري إلى الانتشار الواسع لمواقع التواصل الاجتماعي على شبكة الإنترنت والهواتف الذكية التي تمكن أي فرد من متابعة ما يريد في أي مكان يتواجد فيه دون حاجة للذهاب إلى الملاعب، فضلا عن الاهتمام بالوضع الاقتصادي بشكل عام.

وإينشيون هي ثالث مدينة كورية جنوبية تحتضن "الأولمبياد" الآسيوي بعد سيول (1986) وبوسان (2002)، وفازت بشرف الاستضافة في 17 نيسان/أبريل 2007 بحصولها على 32 صوتا مقابل 13 للعاصمة الهندية نيودلهي.

28 رياضة أولمبية

ويبلغ عدد الرياضات في هذا العرس الرياضي القاري 36 لعبة ويتضمن مجموعها 439 سباقا ومسابقة، وهو عدد الميداليات الذهبية التي ستوزع على الفائزين أي بـ 38 ميدالية أقل عن دورة غوانغجو الصينية عام 2010.

وتتضمن الألعاب 28 رياضة أولمبية أضيف إليها بعض الألعاب التي تمارس خصوصا في شرق وجنوب آسيا مثل الووشو الصينية (15 ميدالية) وهي عبارة عن نوع من انواع القتال الفردي، والكبادي الهندية المنشأ (13 ميدالية) وتعتمد على الفرق، والسيباكتاكرو (6 ميداليات) وتشتهر بها تايلاند ولاوس.

وتعتبر دورة الالعاب الاسيوية ثاني اكبر دورة متعددة الرياضات في العالم بعد دورة الألعاب الأولمبية الصيفية.

المصدر: أ ف ب

XS
SM
MD
LG