Accessibility links

الجزائر تعلن الحداد.. 77 قتيلا وناج واحد في تحطم الطائرة العسكرية


خريطة لولاية قسنطينة في شرق الجزائر

خريطة لولاية قسنطينة في شرق الجزائر

أعلنت وزارة الدفاع الجزائرية أنه قضى 77 شخصا وأصيب شخص آخر بجروح خطرة الثلاثاء في تحطم طائرة عسكرية جزائرية.

وقالت الوزارة إنه تم نقل المصاب إلى المستشفى العسكري في قسنطينة".

وعثرت الحماية المدنية على الناجي الوحيد وهو يعاني من رضوض في الرأس، بحسب ما نقلت الإذاعة العامة عن أحد ضباط الحماية المدنية.

والطائرة من طراز هيركوليس سي 130، كانت تقوم برحلة بين تمنراست وقسنطينة وعلى متنها عسكريون وعائلاتهم، بحسب هذا المسؤول.

واعلنت وزارة الدفاع أن الطائرة كانت تقل 74 راكبا وأربعة من أفراد الطاقم.

وكانت الاذاعة الجزائرية قد تحدثت عن "100 قتيل" عصر الثلاثاء، مشيرة إلى وجود 103 أشخاص على متن الطائرة في حين أكد مصدر أمني أن 103 أشخاص لقوا مصرعهم.

وتحطمت الطائرة بينما كانت تحلق فوق جبل فرطاس في ولاية ام البواقي.

وقد أعلنت وزارة الدفاع أن الاحوال الجوية السيئة جدا مع عاصفة يصحبها تساقط ثلوج وراء هذا الحادث.

الجزائر تعلن الحداد على قتلى ركاب الطائرة العسكرية المنكوبة (19:34 تغ)

أعلنت الرئاسة في الجزائر الحداد لمدة ثلاثة أيام، بدءا من يوم الأربعاء، عقب مقتل 102 جزائري في حادث تحطم طائرة عسكرية شرق البلاد، فيما نجا شخص من الحادثة.

وقد أعلنت وزارة الدفاع الجزائرية تشكيل لجنة تحقيق لتحديد أسباب الحادث.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" مروان الوناس من الجزائر:
الجزائر: تحطم طائرة عسكرية وقتل ركابها الـ103 (اخر تحديث 19:25 بتوقيت غرينيتش)

قتل 103 أشخاص في حادث تحطم طائرة عسكرية شرق الجزائر الثلاثاء.
وقال مراسل "راديو سوا" نقلا عن مصادر عسكرية، إن الطائرة وهي من طراز هرقل الفرنسية، كانت قادمة من أقصى الجنوب الجزائري على الحدود مع مالي ومتجهة إلى مدينة قسنطينة، عندما تحطمت في أم البواقي، على مسافة قريبة من المطار.
وأفاد مصدر أمني بأن الطائرة، كانت تقل 99 راكبا وأربعة من أفراد الطاقم، مضيفا أن ضمن الركاب عسكريين وعائلاتهم.
ونقلت وكالة الأنباء الجزائرية عن المتحدث باسم الجيش بالناحية العسكرية الخامسة (شرق البلاد) العقيد لحمادي بوقرن، أن "الحادث وقع في جبل فرطاس عندما كانت الطائرة تحاول الهبوط وسط رياح قوية".
وأفاد مراسل "راديو سوا" نقلا عن شهود عيان، أن سيارات الاسعاف هرعت إلى موقع الحادث فيما تم تطويق المكان من قبل المئات من رجال الشرطة بحثا عن جثت الضحايا أو ناجين محتملين.
مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في الجزائر مروان الوناس:

وسيكون حادث تحطم الطائرة الثلاثاء هو الأسوأ في الجزائر منذ عام 2003، عندما تحطمت طائرة تابعة لشركة الخطوط الجزائرية بعيد إقلاعها من تمنراست، ما أدى الى مقتل 102 شخص.
المصدر: راديو سوا ووكالات
XS
SM
MD
LG