Accessibility links

logo-print

تقرير حكومي: 600 مليون دولار تكلفة عقود لإعادة إعمار العراق ألغتها واشنطن


قالت صحيفة يو اس ايه توداي في عددها الصادر اليوم الثلاثاء نقلا عن محققين حكوميين إن وزارة الدفاع الأميركية أنفقت 600 مليون دولار على أكثر من 1200 عقد ملغى لإعادة إعمار العراق، ألغيت نصفها تقريبا بسبب سوء الإدارة أو بسبب استخدام مواد إنشائية سيئة.

فقد وجد المفتش العام الخاص لإعادة إعمار العراق الأميركي أن 42 بالمئة من هذه العقود تم إلغاؤها بسبب فشل المتعاقدين في إتمام المشاريع التي أحيلت عليهم أو بسبب ضعف أدائهم. أما باقي العقود، فقد ألغتها الحكومة الأميركية لأسباب تتعلق في معظم الأحيان بالمشاكل الأمنية في العراق أو بسبب عدم وجود التمويل الكافي، وفقا لما ورد في تقرير المفتش العام.

وأشار تقرير المفتش العام الذي قام بتدقيق عقود إعادة اعمار العراق منذ عام 2003، إلى أن الولايات المتحدة أنفقت 172.2 مليون دولار على سبعة عقود لتنفيذ مشاريع كانت إما متدنية في إنشائها أو لم يكتمل بناؤها أو أنها لم تبن في الأصل.

وأوضحت الصحيفة أن 50.8 مليار دولار التي خصصتها الحكومة الأميركية لبرنامج إعادة إعمار العراق مستمرة في الانخفاض، حيث أنفقت الحكومة الأميركية ما نسبته 70 بالمئة من هذه الأموال على ما يقارب الـ 50 ألف مشروع في العراق. ويستمر المحققون الفدراليون، وفقا للصحيفة، بالعثور على أمثلة للإسراف والاحتيال وسوء الإدارة.

وتشتمل العقود التي ألغتها الحكومة الأميركية، وفقا للصحيفة، على بناء سجون ومقار لوحدات عسكرية عراقية.
XS
SM
MD
LG