Accessibility links

logo-print

مجلس واسط يرفض دعوة المالكي إدخال تعديلات على الدستور


انتقدت إخلاص مجيد رئيسة اللجنة القانونية في مجلس محافظة واسط دعوة رئيس الحكومة نوري المالكي لإعادة صياغة الدستور وتوسيع صلاحيات الحكومة المركزية وإعطائها دورا أكبر في إدارة البلاد.

وقالت مجيد في حديث لـ"راديو سوا": "بالنسبة لمطلب الدكتور نوري المالكي، رئيس الوزراء، بإعادة صياغة الدستور وتوسيع صلاحيات الحكومة المركزية، هذا يناقض ما يراد أن يبنى عليه العراق الجديد. العراق الجديد يبنى على حكومات محلية أشبه بالنظام اللامركزي، ومستقبلا يؤمل أن يكون فيدراليا أو أقاليميا. توسيع الصلاحية المركزية يعيدنا إلى النظام المركزي القديم، نظام السلطة الواحدة الحاكمة، وهذا لا يخدم العراق. لم يخدمه طيلة 35 عاما، فكيف سيخدمه في المرحلة المقبلة وهي مرحلة إعمار وإنشاء؟".

ودعت مجيد إلى إعطاء صلاحيات أوسع للحكومات المحلية في حال إجراء تعديلات على الدستور، بدلا من إعطاء أعضائها مناصب إدارية كبيرة، دون صلاحيات تذكر، على حد قولها: "مانطلبه في إعادة صياغة الدستور هو إعطاء صلاحيات إضافية للحكومات اللامركزية".

هذا وتباينت ردود أفعال الأوساط الثقافية والسياسية في المحافظة في أحاديث مع مراسل "راديو سوا" بين مؤيد ورافض لهذة الدعوة التي وجهها المالكي مؤخرا، في حين قوبلت برفض شديد من قبل بعض الأوساط الثقافية الكردية فيها.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في الكوت حسين الشمري:
XS
SM
MD
LG