Accessibility links

logo-print

وزير الخارجية البريطانية يجري محادثات مع المسؤولين اللبنانيين في بيروت


وصل وزير الخارجية البريطانية ديفيد ميليباند مساء الثلاثاء إلى لبنان في زيارة تستمر يوما واحدا يجري خلالها محادثات مع المسؤولين اللبنانيين.

وبعيد وصوله إلى مطار بيروت، التقى ميليباند نظيره اللبناني فوزي صلوخ.

وصرح الوزير البريطاني للصحافيين اثر لقائه صلوخ بأن الوقت قد حان للدفع نحو تسوية مقبولة في الشرق الأوسط، في إشارة إلى مبادرة السلام العربية التي تلحظ تطبيع العلاقات مع إسرائيل مقابل انسحابها من الأراضي العربية المحتلة وإقامة دولة فلسطينية مستقلة عاصمتها القدس الشرقية.

وشدد ميليباند على العلاقات الوطيدة بين بريطانيا ولبنان.

وأضاف أنه يسره التأكيد على بلاده تتطلع إلى زيارة يقوم بها الرئيس اللبناني ميشال سليمان لبريطانيا في ربيع العام المقبل.

وسيلتقي ميليباند الأربعاء سليمان ورئيس الوزراء اللبناني فؤاد السنيورة.

وكان قد التقى ليل الثلاثاء النائب سعد الحريري أحد قادة الغالبية النيابية المناهضة لسوريا.

ولبنان هو المحطة الأخيرة في جولة يقوم بها ميليباند في المنطقة وشملت إسرائيل والأراضي الفلسطينية وسوريا.
XS
SM
MD
LG