Accessibility links

كوريا الجنوبية تريد إرسال قوة بحرية لمواجهة القراصنة الصوماليين


قال مسؤولون حكوميون يوم الأربعاء إن وزارة الدفاع في كوريا الجنوبية ستسعى للحصول على موافقة من البرلمان لإرسال سفن حربية إلى المياه الدولية قبالة الصومال لحماية السفن التجارية الكورية الجنوبية من القراصنة.

وفي الأسابيع القليلة الماضية استولى قراصنة صوماليون على سفينة بضائع كورية جنوبية واحتجزوا بحارة كوريين جنوبيين كانوا بين طاقم سفينة يابانية رهائن.

وقال مسؤول طلب عدم نشر اسمه إن وزارة الدفاع تعتزم تقديم تشريع في ديسمبر/ من اجل إرسال قوة بحرية.

وذكرت وسائل إعلام محلية أن الوزارة تريد إرسال مدمرة واحدة على الأقل إلى المنطقة. وإذا وافق البرلمان على المشروع فان من المرجح أن يجري نشر السفن أوائل العام القادم.

ولم تشأ الوزارة أن تعقب على توقيت إرسال القوة البحرية أو تشكيلتها رغم أن مسؤوليها قالوا إنها ستكون تحت قيادة مدمرة.

ووصلت إلى الساحل الصومالي يوم الثلاثاء ناقلة نفط سعودية عملاقة استولى عليها قراصنة صوماليون وعلى متنها شحنة قيمتها 100 مليون دولار. وقالت البحرية الأميركية إن القراصنة استولوا على الناقلة أثناء إبحارها على بعد 450 ميلا بحريا جنوب شرقي كينيا في مطلع الأسبوع.

واختطف قراصنة صوماليون يوم الثلاثاء أيضا سفينة تحمل علم هونج كونج وعلى متنها شحنة من القمح كانت في طريقها إلى إيران.

وتسبب نشاط القراصنة الذي يظهر تحديا متزايدا في خليج عدن ومياه المحيط الهندي قبالة الصومال في ارتفاع تكاليف التأمين وأجبر بعض السفن على الإبحار حول جنوب إفريقيا بدلا من المرور في قناة السويس.
XS
SM
MD
LG