Accessibility links

logo-print

حركة الوفاق: موقف السيستاني يتناغم وموقفنا من الاتفاقية


رحب مكتب حركة الوفاق الوطني في مدينة الكوت ببيان المرجع الشيعي علي السيستاني بشأن الاتفاقية الأمنية التي ما زال الجدل دائرا حولها بين القوى والكتل السياسية في البلاد.

وقال القيادي في الحركة غظنفر كاظم في حديث مع "راديو سوا" إن البيان جاء متناغما مع مواقف الحركة تجاه الاتفاقية، واضاف: "حقيقة أفرحنا اليوم تصريح السيد السيستاني بخصوص موضوع الاتفاقية الأمنية. هذا البيان الذي صدر يتناغم مع موقف القائمة العراقية التي أبدت تحفظها على توقيع الاتفاقية الأمنية، وهذا يدلل على حرص القائمة العراقية وحركة الوفاق الوطني على حفظ مصالح البلاد العليا، وهناك بعض القوى السياسية قد ابتعدت عن الموضوع الوطني".

وكشف كاظم عن أسباب الموقف الذي اتخذته القائمة العراقية، التي تنضوي فيها حركة الوفاق، يوم أمس الثلاثاء في مؤتمر صحفي في العاصمة بغداد، وأعلنت فيه رفضها توقيع الاتفاقية، مشيرا إلى أن القائمة تفضل توقيع الاتفاقية مع الحكومة الأمريكية الجديدة برئاسة باراك أوباما.

وكان المرجع الشيعي علي السيستاني أصدر بيانا يوم الثلاثاء تناقلته معظم وسائل الإعلام اشترط فيه موافقته على الاتفاقية بين العراق والولايات المتحدة الأميركية في حال ضمنت سيادة البلاد وحصلت على موافقة العراقيين بكافة مكوناتهم.

مراسل راديو "راديو سوا" في الكوت حسين الشمري:
XS
SM
MD
LG