Accessibility links

logo-print

تقرير استخباراتي يتوقع تقلص التأثير الاقتصادي والعسكري للولايات المتحدة في العالم


توقعت مجموعة من كبار خبراء الاستخبارات في الولايات المتحدة في تقرير يصدر يوم غد الخميس أن يتقلص التأثير الأميركي العالمي اقتصاديا وعسكريا وحذروا من سباق تسلح نووي في الشرق الأوسط بحلول عام 2025، وفقا لما نشرته صحيفة واشنطن تايمز الأميركية في عددها الصادر اليوم الأربعاء.

قوة الصين ووحدة الكوريتين

وتوقع تقرير "اتجاهات عالمية 2025: عالم متغير،" الذي أعده مجلس الاستخبارات القومي NIC التابع لمكتب مدير وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية CIA، أن تتحد الكوريتين كدولة واحدة مع حلول عام 2025 وبزوغ الصين كثاني أكبر قوة اقتصادية وقوة عسكرية رئيسية.

وبالرغم من إشارة مسودة التقرير إلى بقاء الولايات المتحدة كأكبر قوة عالمية، إلا أنه توقع تقلص هذا التأثير بسبب تقلص القدرات الاقتصادية والعسكرية والتي قد تجبر البلاد الدخول في مرحلة حرجة تتضمن تغييرا في توجهات وأولويات الولايات المتحدة من قضايا السياسة الخارجية إلى القضايا المحلية.

ولم يركز التقرير بعمق على الإرهاب وقضاياه، إلا انه استبعد زوال الإرهاب بحلول عام 2025.

عالم متعدد الأقطاب

واستمر إعداد التقرير 18 شهرا. وقالت الصحيفة إن تقريرا مشابها أعد عام 2004 وشملت توقعاته الأحداث حتى عام 2020، مشيرة إلى أن من أبرز الاختلافات بين التقرير الأخير وسابقه هو بروز عالم متعدد الأقطاب وللمرة الأولى.

وأشار التقرير إلى أن أجواء مناسبة ستلوح في دول مثل الصين والهند وروسيا واندونيسيا وتركيا وإيران تمكنها من لعب ادوار دولية متنامية.

الصدمة الأكبر في السعودية

وقال التقرير إن السعودية ستتلقى الصدمة الأكبر فيما يتعلق بالاستهلاك العالمي للطاقة إثر تقلص الطلب العالمي على النفط والغاز. أما بالنسبة لإيران، فيتوقع التقرير أن يؤدي انخفاض الطلب العالمي على النفط إلى بروز قوة تجاه الإصلاحات الاقتصادية في البلاد مما قد يعرض رجال الدين الحاكمين للضغط وبالتالي إضعاف قبضتهم.

وبالنسبة لسكان العالم، فيتوقع التقرير ازدياد عدد سكان العالم بنسبة 1.2 مليار شخص بين الأعوام 2009 و 2025 ليصبح عدد سكان العالم ثمانية مليارات. ولفت التقرير إلى أن عدد سكان الهند سيتخطى تعداد سكان الصين بحلول 2025.
XS
SM
MD
LG