Accessibility links

logo-print

القرنبيط الأخضر يقي المدخنين من السرطان


أكد باحثون في دراسة طبية جديدة أن القرنبيط الأخضر والخضروات المشابهة تمنح المدخنين حماية خاصة من السرطان.

وتوصل الباحثون إلى أن مدخنين سابقين كما الذين لا يزالون يدخنون بشراهة حصلوا على فوائد خاصة من تناول تلك الخضروات، وأوضحت لي تانغ من معهد روسويل بارك للسرطان في نيويورك أن الأثر الأبرز كان لدى المدخنين الشرهين.

وأجرت تانغ مع فريق من الزملاء دراسة حالات 948 مريضا بالسرطان و1743 شخصا تم فحصهم للكشف عن السرطان وثبت عدم إصابتهم به.

وأجاب الجميع عن أسئلة مفصلة بشأن عاداتهم بما في ذلك نظامهم الغذائي وتاريخهم مع التدخين.

وأكدت تانغ خلال اجتماع الجمعية الأميركية لأبحاث السرطان أن الأشخاص الذين تناولوا الخضروات الصليبية خصوصا النيئة كانوا اقل عرضة للإصابة بالسرطان بنسبة تتراوح بين 20 إلى 55 بالمئة عن الذين لم يأكلوا هذه الأطعمة أو نادرا ما تناولوها.

ويعتمد تقليص خطر الإصابة بالسرطان على نوع الخضروات التي يجري تناولها وفترة وشدة التدخين.

ويزيد التدخين خطر الإصابة بأنواع كثيرة من السرطان بما فيها سرطان الرئة وسرطان الرأس والعنق وسرطان المثانة.

ويعرف عن القرنبيط الأخضر والخضروات التي يطلق عليها الصليبية مثل الكرنب والقرنبيط وبراعم بروكسل أنها تخفض خطر الإصابة بالسرطان بشكل عام.

XS
SM
MD
LG