Accessibility links

logo-print

أول محادثات بين جورجيا وروسيا حول النزاع بينهما تجري في جنيف


اعتبر وزير في جمهورية أبخازيا الانفصالية الجورجية أن المفاوضات بين روسيا وجورجيا حول النزاع في القوقاز التي بدأت الأربعاء في جنيف كانت أول محادثات بناءة منذ النزاع الروسي الجورجي في أغسطس/آب الماضي.

فقد صرح وزير الخارجية الابخازي ماكسيم غفينجيا لوكالة ريا نوفوستي الروسية بقوله "تبادلنا أفكارا كما إنها أول محادثات عقلانية وبناءة بعد أحداث اوسيتيا الجنوبية، والجمهورية الجورجية الانفصالية الأخرى."

وأضاف أنه سيتم أيضا خلال الجولة الثالثة من المفاوضات في جنيف والتي حدد لها يومي 17 و18 ديسمبر/كانون الأول المقبل ، بحث المشاكل الأكثر أهمية مثل الأمن في المنطقة وقضية عودة اللاجئين.

وقد باشرت روسيا وجورجيا الأربعاء مفاوضات حول الأمن في المنطقة ستستأنف في ديسمبر/كانون الأول في جنيف تحت رعاية الاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة ومنظمة الأمن والتعاون في أوروبا.

واختار المنظمون هذه المرة إطارا غير رسمي تمثل في مجموعتي عمل ضمتا المشاركين بصفة فردية، بحسب مصدر دبلوماسي.

وكانت محاولة تفاوض أولى بين الروس والجورجيين مع ممثلين لابخازيا وأوسيتيا الجنوبية أخفقت في أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

وفي الثامن من أغسطس/آب، حاولت تبيليسي استعادة السيطرة على أوسيتيا الجنوبية، مما استدعى ردا عسكريا روسيا خاطفا في الأراضي الجورجية، وفي نهاية أغسطس/آب، اعترفت موسكو باستقلال أوسيتيا الجنوبية وابخازيا.
XS
SM
MD
LG