Accessibility links

الرادار الأميركي المضاد للصواريخ سيكون جاهزا للعمل في جنوب اسرائيل منتصف الشهر المقبل


ذكرت اذاعة الجيش الاسرائيلي ان الرادار المتطور المضاد للصواريخ الذي نصبته الولايات المتحدة في جنوب اسرائيل بغية تعزيز دفاعها في مواجهة احتمال اطلاق صواريخ بالستية، سيصبح جاهزا للعمل في منتصف ديسمبر/كانون الاول.

ويقوم العسكريون الاميركيون الذين سيتولون تشغيله، حاليا بآخر التجارب عليه كما قالت الاذاعة. وقد نصب هذا الرادار الذي يصل مداه الى اكثر من الفي كيلومتر في صحراء النقب.

ويأتي نشره على خلفية مخاوف من البرنامج الايراني النووي وبرنامجها للصواريخ الطويلة المدى في حين ضاعف القادة الايرانيون تصريحاتهم المهددة تجاه اسرائيل. وقد زار قائد هيئة اركان الجيش الاسرائيلي الجنرال غابي اشكينازي واشنطن في يوليو/تموز حيث اكد ان على بلاده "ان تستعد لكل الخيارات" من اجل وقف البرنامج النووي الايراني.

وحذا حذوه وزير الدفاع ايهود باراك في اواخر يوليو/تموز. وتتهم اسرائيل والولايات المتحدة ايران بالسعي الى اقتناء السلاح النووي تحت غطاء برنامجها المدني. وسيتم بحث التهديد النووي الايراني في المحادثات التي سيجريها رئيس الوزراء الاسرائيلي المستقيل ايهود اولمرت مع الرئيس المنتهية ولايته جورج بوش الاثنين في واشنطن.

XS
SM
MD
LG