Accessibility links

اجتماع حول الأمن في العراق وتأمين استقراره يفتتح في دمشق بحضور دول عربية وعالمية


افتتح الأحد في دمشق اجتماع حول الأمن في العراق بحضور ممثلين عن دول عدة بينها الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا.

ويشارك في اللقاء الذي يستغرق يومين موظفون كبار في وزارات الخارجية أو الداخلية من سوريا والعراق ومصر والأردن وتركيا وروسيا والصين واليابان وممثلون عن الأمم المتحدة ومنظمة المؤتمر الإسلامي والجامعة العربية.

سوريا تؤكد على أهمية التعاون

وقال وزير الداخلية السورية بسام عبد المجيد لدى افتتاح اللقاء إن الاجتماع يهدف إلى مساعدة الشعب العراقي على تأمين أمنه واستقراره.

وشدد على أهمية التعاون بين الدول المجاورة للعراق لتعزيز مراقبة الحدود فيما بينها، ودعا خلال كلمة ألقاها لدى افتتاح المؤتمر إلى ضمان ألا يكون العراق نقطة انطلاق لأية أعمال عدائية ضد الدول المجاورة له.

وأشار الوزير السوري إلى أن العملية التي نفذتها القوات الأميركية في قرية البوكمال القريبة من الحدود مع العراق انتهكت سيادة بلاده رغم أنها تتخذ دائماً الإجرءات اللازمة لمراقبة حدودها مع العراق.

وتحث الولايات المتحدة الدول المجاورة للعراق لاسيما سوريا على تشديد الرقابة على حدودها لمنع تسلل مقاتلين أجانب إلى العراق.
XS
SM
MD
LG