Accessibility links

logo-print

CNN: أوباما أعطى وعودا للرئيس الأفغاني بإرسال المزيد من المساعدات إلى أفغانستان


قال الرئيس الأفغاني حامد كرزاي إن الرئيس الأميركي المنتخب باراك أوباما تعهد في مكالمة هاتفية جرت بينهما ببذل الجهود للقضاء على الإرهابيين وتحسين ظروف الأمن في المنطقة وبأن واشنطن سترسل مزيدا من المساعدات وستولي أفغانستان اهتماما أكبر خلال الفترة الرئاسية القادمة.

ونقلت CNN عن بيان صادر عن مكتب الرئيس الأفغاني بأن الرئيس المنتخب أوباما أبلغ الرئيس كرزاي بأن الولايات المتحدة ملتزمة بالعمل على إحلال السلام والاستقرار في البلاد.

وتابعت شبكة الأخبار الأميركية بأن الرئيس كرزاي هنأ الرئيس باراك أوباما على انتخابه أملا في أن تكون فترة رئاسته فترة ازدهار ينعم بها الشعب الأميركي، بحسب ما ذكره مكتب الرئيس الأفغاني.

من ناحيته لم يعلق مكتب الرئيس المنتخب على الاتصال، بحسب ما ذكرته قناة الـCNN. وكان الرئيس أوباما قد تعهد بأن يكرس اهتمامه خلال فترة رئاسته على الوضع في أفغانستان كجبهة أساسية في الحرب على الإرهاب.

لواء إضافي سيصل إلى أفغانستان

وقد أعلنت القوات الأميركية في أفغانستان أن لواء إضافيا يتكون من حوالي أربعة آلاف جندي سيصل مطلع العام المقبل لينتشر في شرق أفغانستان حيث تزايدت هجمات طالبان في العام الحالي.

وقال الكولونيل غريغ جوليان المتحدث باسم القوات الأميركية: "ستنتشر تلك القوات في مناطق لم تحظ بأية تغطية من قبل، لأنه لا تتوفر لدينا حاليا القوات الكافية لتغطية المنطقة الشرقية بأكملها، لذا سيجري توزيعها في مناطق لا توجد فيها قوات".

نجاح تنسيق غير مسبوق

وأكد البريغادير جنرال ريتشارد بلانشيت المتحدث باسم قوات حلف الأطلسي نجاح التنسيق المحكم وغير المسبوق بينها وبين القوات الباكستانية والأفغانية.

وقال بلانشيت إن الأطراف المعنية نجحت في تنفيذ ما أطلق عليها "عملية قلب الأسد" التي تستهدف المسلحين في مقاطعتي كونار في أفغانستان وباجور في باكستان، وأضاف: "تنسق القوات الباكستانية والأفغانية وقوات حلف الأطلسي جهودها بالنسبة لعمليات التمشيط الجارية في مناطق الحدود، والتي تسعى من خلالها للضغط على المسلحين الذين يحاولون العبور إلى باجور أو الانتقال منها".

ماذا يعني بقاء غيتس وزيرا للدفاع؟

في سياق آخر، أكد ديفي آكسيلرود كبير مستشاري الرئيس المنتخب باراك أوباما أن احتمال بقاء وزير الدفاع الحالي روبرت غيتس في منصبه في الإدارة الجديدة لا يعني أن أوباما تراجع عن خطته الرامية إلى سحب القوات الأميركية من العراق في أقرب وقت ممكن.

وقال خلال حوار تلفزيوني: "لقد كان الرئيس المنتخب واضحا جدا خلال حملته الانتخابية حيث قال إنه عندما يصبح رئيسا للبلاد سيكلف وزير الدفاع بمهمة جديدة، وتتمثل في إنهاء وجودنا العسكري في العراق بصورة تدريجية. ولم يطرأ أي تغيير على هذا الموقف، وكل الأمور تسير في هذا الاتجاه".
XS
SM
MD
LG