Accessibility links

لاريجاني يندد بالاتفاقية الأمنية بين بغداد وواشنطن ويصفها بـ "السراب"


شجب علي لاريجاني رئيس مجلس الشورى الإيراني الاتفاقية الأمنية المزمع إبرامها بين بغداد وواشنطن، قائلا إنها ستخلق عدة مشاكل للمنطقة وللشعب العراقي، وواصفا إياها بالسراب.

وندد لاريجاني بما أسماها الحصانة ضد العدالة، والتي قال إن الاتفاقية ستوفرها للجنود الأميركيين مضيفا بأنها تخرق السيادة العراقية.

وأشار لاريجاني في تصريحات نقلتها وكالة فارس شبه الرسمية اليوم إلى أن الاتفاقية لا تضمن انسحاب القوات الأميركية من العراق، حسب تعبيره.

وعلى الصعيد ذاته، رفض حسن قشقوي المتحدث باسم الخارجية الايرانية التعليق على الاتفاقية، قائلا إنه لن يدلي بأي تصريحات لحين اجتماع مجلس النواب العراقي يوم الأربعاء القادم للتصويت عليها.
XS
SM
MD
LG