Accessibility links

تفكيك عبوة ناسفة في ذي قار


كشف مدير العلاقات والإعلام في شرطة محافظة ذي قار اليوم الاثنين عن تفاصيل عملية تفكيك العبوة الناسفة التي وضعت صباح أمس الأحد أمام منزل أحد موظفي الدولة.

وقال العقيد صادق المشرفاوي لـــ "راديو سوا" إن العبوة التي زرعت في كتاب لتعليم فن الجمناستك لإغراء المارة بالتقاطه احتوت على كمية من مادة TNT شديدة الانفجار، مضيفا قوله:

"تمكنت مديرية المتفجرات في مديرية شرطة محافظة ذي قار صباح يوم الأحد من رفع عبوة ناسفة موضوعة داخل كتاب كبير وتم حفره من الداخل ووضع المتفجرات في داخله، وربطها بعداد للتوقيت، بعد أن اتصل احد المواطنين بالشرطة فتم توجيه مجموعة من الخبراء وتم تفكيك العبوة بدون حادث يذكر".

واستبعد المشرفاوي ما تناقلته وسائل الإعلام من أن المستهدف هو أحد المسؤولين الأمنيين، وقال: "لا.لا. المستهدف ليس مصدرا أمنيا، أعتقد أنه يعمل موظفا بإحدى دوائر الدولة، لا أعرف بالضبط، لكنه ليس من المصادر الأمنية، ويعمل في القطاع العام. وصاحب الدار لم يطلب الشكوى ضد أحد فاعتبرت القضية ضد مجهول وانتهى الموضوع بعدها".

ولفت العقيد المشرفاوي إلى أنه على الرغم من عدم تقديم أية شكوى من قبل الشخص المستهدف إلا أن المديرية شكلت لجنة للتحقيق في الموضوع، وأضاف:

"في الحقيقة لم يطلب أحد شكوى ضد أحد لكننا، شكلنا مجلس تحقيق عن الموضوع، ومتابعته لمعرفة الجناة حتى نحاول إلقاء القبض عليهم قبل أن تتكرر هذه العملية مرة أخرى، وكما تعلمون أن المحافظة مقبلة على انتخابات، ويجب أن تكون الأجواء الأمنية كاملة للانتخابات".

وكان المشرفاوي قد استبعد في تصريح سابق له أن تكون العبوة محلية الصنع ووصفها بالمتطورة، مرجحا دخولها عبر الحدود من الخارج.
XS
SM
MD
LG