Accessibility links

logo-print

الائتلاف تؤكد حصول تقارب بين القوى الأساسية في البرلمان حول الاتفاقية


أكد عدد من أعضاء مجلس النواب عن الائتلاف العراقي الموحد التي تقود الحكومة إمكانية مصادقة مجلس النواب على الاتفاقية الأمنية، نظرا لما تضمنته من بنود تخدم المصالح الوطنية، على
حد قولهم.

وقال النائب عن الكتلة عباس البياتي في حديث مع "راديو سوا": "ستُقر الاتفاقية بأغلبية مريحة لأن الكتل الأساسية في البرلمان، الممثلة للمكونات العراقية بدأت تتقارب بمواقفها حول الاتفاقية".

وفي السياق ذاته قال النائب علي الأديب: "انسحاب القوات يأتي في إطار رغبة الكتل السياسية وأبناء الشعب. وأي مواطن لا يميل إطلاقا إلى بقاء القوات الأجنبية في العراق".

ووصف النائب كمال الساعدي الاتفاقية بأنها ذات جدوى وطنية نظرا لما تضمنه من بنود ، تخدم المصالح العراقية، على حد قوله: "الاتفاقية ذات جدوى وطنية وتحقق مكاسب ومصالح أكثر من الأضرار، وتمنح العراق الكثير من الفوائد، الأمر الذي يعد سابقة تحصل للمرة الأولى في التاريخ الحديث".

وطبقا لأوساط برلمانية فإن كتلة الائتلاف أعلنت تأييدها لإبرام الاتفاقية، بعدما حصلت على ضمانات أميركية بأن لا يكون العراق منطلقا لشن هجمات عسكرية على دول الجوار.

التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في بغداد علاء حسن:
XS
SM
MD
LG